“أبوظبي الرياضية” تفرد تغطية خاصة للقاء الكلاسيكو السوداني الكبير

“أبوظبي الرياضية” تفرد تغطية خاصة للقاء الكلاسيكو السوداني الكبير

- ‎فيرياضة

ثلاثة أفلام وثائقية عن الفريقين أربعة أيام لتغطية ومتابعة اللقاء

40 تقريرا منوعاً من الشارع السوداني مع النجوم القدامى وتاريخ وحاضر الفريقين

جلسات ولقاءات من النوادي السودانية بالعين وعجمان وراس الخيمة وأبوظبي

برنامج من على صفحة النيل بالخرطوم ….. وأرض النيلين سهرة يومية

المباراة تنقل بأكثر من 25 كاميرا من ملعب محمد بن زايد

· الدكتور علي بن تميم : الإمارات ترسى حجر أساس لمزيد من المحبة والتلاقي بين الشعوب العربية بهذه اللقاءات الرياضية

· عبد الرحمن الحارثي : المباراة تدخل في إطار خططنا لتغطية الاحداث العربية المختلفة التي تقام على ارض الامارات

· يعقوب السعدي : هذا اللقاء الاخوي وما سبقه وما سيليه من لقاءات عربية رياضية نقدمها بروح من المحبة الصادقة

29 أكتوبر 2018، أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة: في أكبر تغطية من نوعها لحدث رياضي واحد أعلنت أبوظبي للإعلام عن تخصيص قناة أبوظبي الرياضية الأولى بالكامل وعلى مدى أربعة ايام متواصلة لتغطية ومتابعة الحدث الرياضي الكبير لمباراة الكلاسيكو السوداني بين فريقي الهلال والمريخ قطبي الكرة السودانية الذى يقام على ملعب محمد بن زايد بنادي الجزيرة في أبوظبي.

وتنطلق المباراة تحت شعار “لقاء الاشقاء على أرض الوفاء” وذلك ابتداء من يوم الثلاثاء 30 اكتوبر الجاري وحتى نهاية المباراة ومغادرة الفريقين للدولة في الثاني من نوفمبر المقبل.

وتتضمن هذه التغطية الموسعة في أيامها الأربعة العديد من الفنون التلفزيونية المختلفة بين البرامج اليومية المباشرة والبرامج المسجلة والافلام الوثائقية والتقارير والفواصل بالإضافة إلى التغطيات المباشرة للأحداث المصاحبة من مؤتمرات صحفية وندوات وتدريبات الفريقين واللقاءات المختلفة التي ستقام .

تغطية شاملة عبر منصات أبوظبي للإعلام

وأكد سعادة الدكتور علي بن تميم مدير عام أبوظبي للإعلام “أن الشركة تولي اهتماماً كبيراً بتوفير تغطية إعلامية متميزة لهذا الحدث الرياضي الذى يقام على أرض دولة الامارات، وذلك عبر جميع منصاتها الإعلامية، ليخرج بشكل يليق بمستوى الحدث وبنا كمؤسسة اعلامية رائدة في الوطن العربي”.

وأشار سعادته “إلى أن التغطية يتكون عبر تقنية النقل المباشر لكل ما سيرافق الحدث، إلى جانب التقارير والبرامج المتنوعة التي ستضع المشاهد السوداني بشكل خاص والعربي بشكل عام في كامل تفاصيل اللقاء وأبعاده الرياضية والتاريخية والثقافية لأشقائنا في السودان ولنا هنا في الامارات على ارض زايد الوفاء”.

وأضاف الدكتور علي بن تميم: “إن تواجد فريقي الهلال والمريخ الفريقين الكبيرين في تاريخ الرياضة العربية ليلتقيا ولأول مرة وجها لوجه على أرض الإمارات، يضع على عاتقنا مسؤولية تقديم اللقاء بما ينسجم مع قيمته ومكانته كما عودنا مشاهدينا مع كل حدث واستحقاق نقوم بتغطيته، وهو ما سيشعر به المشاهد عبر هذه التغطية الموسعة والشاملة التي تتنقل بين وجود الفريقين هنا في أبوظبي وبين أهلنا الأعزاء في السودان الشقيق”.

وقال مدير عام أبوظبي للإعلام: “هذه المباراة وما يرافقها من فعاليات، ستتناولها أبوظبي للإعلام بمختلف منصاتها لينتقل من خلالها المشاهد السوداني والعربي إلى أبوظبي وننقل المشاهد السوداني الذي يعيش خارج السودان إلى السودان بالعديد من التقارير واللقاءات والأخبار ليتابع المشاهد، ويعرف عن قرب ما يدور حوله، وليعيش التجربة الأخوية المميزة التي تعكس محبتنا وعلاقاتنا معا كأشقاء فنحن نؤمن دائماً أن الرياضة تقربنا والعلاقات الحميمة التي تربطنا مع السودان منذ قديم الازل تزيد وتنمو عبر العديد من الجوانب ومنها هذه اللقاءات الرياضية”.

وأضاف سعادته: “أن الإمارات بدعمها المستمر للرياضة العربية والشباب العربي أرست حجر أساس من الفكر الذي يعبر عن المحبة والتلاقي بين الشعوب العربية وهذا ما تعلمناه من المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان “طيب الله ثراه”، وتؤكد عليه قيادتنا الرشيدة في كل مناسبة.

واختتم مدير عام أبوظبي للإعلام تصريحه قائلاً: “هذه التغطية وغيرها من تغطيات مماثلة تسير وفق رؤية أبوظبي الإعلامية وركائزها الأساسية لذا فقد وجهنا بوضع جميع الإمكانيات لدينا في أبوظبي للإعلام سواء بالتلفزيون أو الإذاعة أو الصحافة أو عبر وسائل التواصل الاجتماعي لتكون تحت التصرف وفي خدمة هذا اللقاء وتقديمه بكل أشكال الفنون الإعلامية ليراها المشاهد في أفضل صورة ممكنة وبما يتناسب مع ما لدى أبوظبي للإعلام من امكانات وقدرات.

الحدث ليس رياضيا فقط

ومن جانبه أكد عبد الرحمن عوض الحارثي المدير التنفيذي لدائرة التلفزيون في أبوظبي للإعلام بأن قنوات أبوظبي الرياضية استعدت لهذا الحدث عبر خطة عمل دقيقة بدأت قبل أسابيع، حيث أوفدنا فريق عمل كامل إلى السودان الشقيق مكث هناك أكثر من أسبوع وعاد لنا بعدة تقارير موضوعية وإخبارية وأفلام وثائقية ولقاءات مع الجماهير والمسئولين والفنانين ليس عن الفريقين فقط وإنما أيضاً عن السودان في مختلف المجالات الاجتماعية والفنية والرياضية

وأشار الحارثي إلى أن هذه التقارير ستعرض تباعاً خلال فترة التغطية عبر قناة أبوظبي الرياضية الأولى التي خصصناها بالكامل لتغطية الحدث واضعين في اعتبارنا ان الحدث ليس رياضيا فقط وإنما هو حدث اجتماعي وثقافي، قبل أن يكون لقاء في كرة القدم، فهذا الحدث وغيره من الاحداث الرياضية تقرب بين الشعوب وتقرب الوطن من ابنائه في الخارج وهذه هي المعاني التي بنينا عليها هذه التغطية الموسعة للقاء والمكان والانسان.

وقال لقد وضعنا كل إمكاناتنا الفنية والبشرية لتقديم تغطية تليق بالحدث الكبير من مختلف جوانبه وابعاده وبما يحقق أهدافه ويناسب قدراتنا الاعلامية الكبيرة والتي دوما نقدم بها أعمالنا.

وأبدى الحارثي سعادته بتواجد الأخوة من السودان الشقيق على أرض الإمارات متمنيًا طيب الإقامة للفريقين وان يقدما معا عرضا كرويا يسعد جماهير الكرة العربي كله.

وقال الحارثي هذه المباراة بكل أبعادها وتفاصيلها تدخل في إطار خطط تغطيتنا المميزة التي نقدمها مع كل الأحداث العربية المختلفة التي تستضيفها الإمارات، مشيراً إلى أن هذه المباراة وغيرها جزء من توجه الدولة الرياضي والاهتمام بالشباب العربي في مختلف المجالات لتبقى الامارات دوما مركزا ريادياً في مجال الرياضة العربية.

تجاربنا حافلة وصادقة

وأكد يعقوب السعدي رئيس قنوات أبوظبي الرياضية حرص أبوظبي الرياضية وفرق العمل التي كلفت بالتغطية على تقديم الحدث في أبهى صورة وشكل وإضفاء المزيد من النجاح على فعالياته بالتعاون مع الجهات المسئولة عن تنظيم المباراة معبرا عن سعادته بإقامة هذا اللقاء الكروي الكبير الذى يقام بين الفريقين لأول مرة على ارض أبوظبي .

وأشار رئيس قنوات أبوظبي الرياضية إلى أن هذه المباراة وفعالياتها المرافقة ستُتيح أمام الجميع معرفة مدى القرب والمحبة التي تربط الامارات بكل الشعوب العربية وما يمكن أن تقدمه الرياضة في تعزيز الاخوة والمحبة.

وقال إن دولة الامارات تُرحب بالجميع للتعرف على عاداتنا وتراثنا وتاريخنا العريق من المحبة والاخاء والوفاء ولا زلت ارى اننا نحتاج الى مزيد من مثل هذه المباريات التي تقربنا وتعرفنا على بعضنا أكثر في ظل كل الظروف المحيطة بالشعوب العربية.

واشار السعدي الى تجربة قنوات أبوظبي الرياضية في مثل هذه الاحداث قائلا: “لقد كانت تجاربنا في مثل هذا اللقاء الاخوي وما سبقه وما سيليه زاخر بالكثير من المعاني والخبرات التي استفدنا منها وتعرفنا من خلالها على ثقافة قريبة منا والاهم فيها انها تنبع من محبة وصدق في هذه المحبة وهو ما يراه المشاهد واقعا عبر الشاشة.

واضاف لعل أبرز ما يمكن استخلاصه من هذه المباريات وهذه الاحداث الرياضية العربية التي تنظم على ارض الامارات هو المحبة والاخوة مشيرا الى التعاون الرائع الذي قدم من مختلف الجهات في السودان او من قبل السفارة السودانية في أبوظبي لتسهيل مهمة عملنا وقال: لم نجد اي صعوبة في ان نفتح خزائن تاريخ الفريقين ونكتشف كنوز رائعة من العطاء عبر اجيال مرت وعملت وقدمت نقدم لها هذه التغطية هدية وان بعدت السنين اكتشفنا جمال الخرطوم وجمال الإنسان السوداني الذي التقينا به هنا وهناك.

وقال اننا فعلا سعداء بهذه اللقاءات سعداء باستقبال الفريقين وجماهيرهما على ارض زايد المحب لكل الناس.

وأنهى يعقوب السعدي تصريحه قائلا على مدى اربعة ايام ستكون قناة أبوظبي الرياضية الاولى هي قناة الهلال والمريخ نعيد فيها تاريخ الفريقين ونطلع الشعب العربي على ثقافة الشعب السوداني وفنونه نقدم المدن والطرق نقدم الشعب السوداني بكل ما يحمل من روح محبة ورقة واخوة هذا ما سنعمل ان يراه الجميع في الايام الاربعة عبر مختلف الفنون التلفزيونية التي سنقدمها مباشرة او مسجلة وفي المقدمة مباراة الفريقين يوم الجمعة 2 نوفمبر القادم ان شاء الله التي ستكون درة تاج هذه التغطية بإذن الله.

رحلة الى النيل

هذا وكانت قناة أبوظبي الرياضية قد اوفدت فريق عمل مكون من ثلاثة معدين معا الى السودان لعمل تقارير من هناك واللقاء مع كل اطراف المباراة هم حمدي زميط وهشام الجزولي ودفع الله ادريس مع فريق عمل فني كامل مكث في الخرطوم اسبوعا تنقل فيها عبر العاصمة المثلثة ومعالمها الشهيرة ثم دخل الى صرح الناديين ومنشأتهما ومن هناك فتح ارشيف الذكريات ليعود فريقنا محملا بحصيلة وافرة من التقارير والافلام والتي تم تنفيذها هنا في القناة بأعلى مستوى فني وتقني، تمثلت في ثلاثة افلام وثائقية عن الخرطوم كمدينة وعاصمة ورمز للسودان وشعبها وعن نادي الهلال وتاريخه ونادي المريخ وتاريخه من حيث المكان والتاريخ والناس. وكان فريقنا قد اجرى هناك مجموعة من اللقاءات مع النجوم القدامى ومسئولي الناديين ومع الجماهير والفنانين بالإضافة الى حصيلة اخبارية هائلة عن الناديين ونجومهما والمباراة وهو ما سنقدم تباعا بداية من يوم الثلاثاء وحتى نهاية المباراة يوم الجمعة.

ثلاثة أفلام طويلة:

كنز جديد سيفتح للمشاهدين من خلال ثلاثة افلام وثائقية طويلة صاغها المعد هشام الجزولي بقلمه ورؤيته الفيلم الاول عن الخرطوم تحت اسم “الخرطوم بنت مقرن النيلين” ومدة الفيلم ساعة يتناول فيه العاصمة السودانية العريقة وتاريخها ومعالمها واهم ما يميزها ومن خلال الفيلم سيرى المشاهدين ويلمس التاريخ والانسان والمكان.

والفيلم الوثائقي الثاني عن نادي الهلال باسم “الهلال الموج الازرق” وهو يتناول تاريخ نادي الهلال وما قدمه للكرة السودانية عبر تاريخه الطويل كأبرز اقطاب الكرة السودانية على مر التاريخ ونجومه القدامى والجدد.

ثم فيلم وثائقي اخر عن نادي المريخ باسم “المريخ نجم السعد” وهو ايضا يفتح خزائن النادي العريق وتاريخه ونجومه وسجل انتصاراته وغيرها من الجوانب التي بعضها يعرض لأول مرة للمشاهدين عن كل نادي وتاريخه.

ستعرض الافلام الثلاثة كبداية قوية للتغطية ابتداء من يوم الثلاثاء 30 اكتوبر كالتالي:

الساعة 08:00 مساء الفيلم الاول “الخرطوم بنت مقرن النيلين” وفي التاسعة مساء الوثائقي الثاني “الهلال الموج الأزرق” وفي الساعة العاشرة والنصف مساء وثائقي “المريخ … نجم السعد”.

أرض النيلين سهرة يومية:

ثم ابتداء من منتصف ليل أبوظبي يوميا وعبر ثلاث ساعات كاملة سيكون المشاهد على موعد مع السهرة اليومية من استوديوهات أبوظبي الرياضية من أبوظبي للخرطوم بعنوان “ارض النيلين” وهي سهرات يقدمها المذيع يعقوب السعدي وتتضمن العديد من اللقاءات المباشرة والتقارير والاغاني والفواصل وغيرها.

ومن بين اهم اللقاءات التي ستعرض في هذه السهرات لقاء مع البروفسير على محمد شمو وكيل وزارة الاعلام السوداني والاماراتي الاسبق واستعراض للعلاقات الاخوية العميقة القديمة والازلية التي جمعت الشعبين والقيادتين في الامارات والسودان واللقاء يمثل اضافة رائعة للسهرات من خلال التاريخ الطويل الذي عاشه البروفسير شمو كمسئول عن الاعلام هنا وهناك وشاهد على العصر والتاريخ.

مع لقاءات اخرى منها لقاء مع سعادة سفير الامارات في السودان ولقاء مع سعادة السفير السعودي في السودان ولقاء مع سعادة السفير السوداني في الامارات محمد امين الكارب وغيرها من اللقاءات مع المسئولين عن الكرة في السودان وغيرهم من الشخصيات المجتمعية باعتبار ان اللقاء تظاهرة سودانية رياضية ثقافية فنية منوعة على ارض الامارات كما تتضمن الحلقات لقاءات فنية عن المباراة وما تحمله.

لقاءات خاصة

من ابرز ما ستتضمنه التغطية لقاء مطول مع رئيس نادي الهلال الدكتور اشرف سيد احمد الكردينال يتحدث فيه عن ماضي وحاضر ومستقبل الهلال ولقاء مماثل مع رئيس نادي المريخ محمد الشيخ مدني الذى يتناول تاريخ المريخ وما ينتظره من استحقاقات وخطط المستقبل للنادي يعرض اللقاءين يوم الاربعاء 31/11/2018 في 10:00 مساء: لقاء خاص رئيس نادي الهلال وفي الحادية عشرة مساء: لقاء رئيس نادي المريخ

40 تقرير منوع

على مدار الايام الاربعة بساعات البق ستقدم أبوظبي الرياضية مجموعة من التقارير الخاصة بعضها تم اعداده من رحلة فريق العمل بالسودان وبعضه تم اعداده من ارشيف القناة هنا تتناول كل الجوانب الرياضية والثقافية المختلفة كما سيعيش المشاهد ايضا مع مجموعة من الاغاني السودانية الوطنية والرياضية للفريقين بالإضافة الى عدد من اللقاءات الخاصة منها لقاء مع الدكتور حسن ابو جبل امين عام اتحاد الكرة ولقاءات اخرى مع ابرز قدامي اللاعبين والمدربين ورؤساء الناديين عبر التاريخ لقاءات اخرى مع الاعلاميين في السودان ستقدم تحت عنوان الكلاسيكو في عيون الاعلام ولقاءات مع عدد من ابرز الصحفيين السودانيين ولقاءات مع الجماهير في الشارع السوداني اضافة الى عدد من التقارير الخفيفة عن المطاعم واشهر الاكلات وعن الفنون التقليدية وعن جوانب الحياة ثم تقارير خاصة عن منشئات كل نادي ومرافقه واهم ما يميز كل نادي ويضم من منشئات ومرافق ولقاءات اخر ى مع عدد من مشاهير المجتمع والفنانين السودانيين لينتقل المشاهد الى اجواء السودان حياة وحركة

جولة في الأندية:

كما ستتضمن التغطية فقرة خاصة من خلال جولة في اندية الجالية السودانية بالإمارات في اندية العين وعجمان وراس الخيمة وأبوظبي يلتقي فيها مع رواد النادي من الرجال والنساء والشباب ويتعرف المشاهد على الآراء المختلفة للجماهير حول اللقاء وانتماء السودانيين لأي من الناديين ورؤيتهم للقاء واقامته في الامارات .

الفعاليات المباشرة

يوم الخميس اول نوفمبر وقبل يوم من انطلاق المباراة ستكون هناك الكثير من الفعاليات المهمة والتي تسبق اللقاء ابرزها المؤتمر الصحفي للمدربين واللاعبين في الفريقين ثم الندوة الاعلامية الخاصة التي يشارك فيها الاعلاميين السودانيين والاماراتيين وغيرها من الفعاليات المصاحبة والمقابلات التي ستجري على هامش كل واحد منهما في هذا اليوم كل هذه الاحداث ستنقلها ابوظبي الرياضية مباشرة على الهواء مرفقة بأستوديو خاص يسبق الحدث ويتابعه ويليه للتعليق على ما سيجري فيها وما يقال.

في الساعة 11:45 ظهرا يبدا استوديو المؤتمر الصحفي الخاص بمدربي الفريقين وهو المؤتمر الرئيسي للحديث عن المباراة وتفاصيلها ما يعده كل مدرب للقاء.

في تمام الساعة الثانية ظهرا يبدا استوديو الندوة الخاصة عن العلاقات الاماراتية السودانية وهي الندوة التي يشارك فيها وفد الاعلاميين السودانيين المرافق للفريقين مع مشاركة من الاعلاميين في دولة الامارات واللقاء سيقام في مقر مجلس أبوظبي الرياضي وينقل بالكامل على الهواء.

في الساعة 05:45 مساء نفس اليوم يبدا استوديو خاص يسبق تدريبات الفريقين بمعلب استاد محمد بن زايد بنادي الجزيرة مع فريق من المحللين البارزين للحديث عن استعداد الفريقين للقاء وما تتضمنه الحصة التدريبة لكل فريق مع نقل جانب من التدريبات مباشرة للمشاهدين ..

الخرطوم اليوم

يوم الجمعة 02/11/ 2018 يوم المباراة تتواصل التغطية من خلال عرض التقارير والاغاني الوطنية والفواصل المنوعة ثم في تمام الساعة الثالثة عصرا ومن الخرطوم ومن على صفحة النيل وفي عوامة خاصة ينطلق برنامج “السودان اليوم ” الذي يقدمه المذيع سعيد المعمري من السودان على الهواء مباشرة وينقل عبره عدد من اللقاءات واجواء ما قبل اللقاء في الخرطوم وكيف يعيش الناس الحدث والتغطية مع نقل كل تفاصيل العاصمة كمكان يعيش على ضفاف النيل ، وتتضمن جولة العوامة النيلية رحلة تطوف بالعاصمة المثلثة الخرطوم وام درمان والخرطوم بحري ليرى المشاهد العربي الخرطوم ومبانيها بكل روعتها وصفاء جوها واهلها.

المباراة:

في الخامسة مساء يبدأ الاستوديو الفني لتحليل المباراة من ملعب محمد بن زايد بنادي الجزيرة اي قبل ثلاث ساعات كاملة من ركلة البداية ويتضمن الاستوديو تغطية شاملة للمباراة تشمل كافة زوايا مسرح الحدث في ستاد محمد بن زايد وعدد من التقارير الفنية والموضوعية والتاريخية مع شبكة من المراسلين والمحللين من داخل الملعب وخارجه وتغطية لمنطقة كبار الشخصيات ومواقع الجماهير وبوابات الدخول خارج الملعب بالإضافة الى رصد حي لأجواء المباراة في عدد من امارات الدولة تتابع من خلاله الكاميرا تفاعل الجماهير السودانية في هذه الامارات وتتواصل معهم ويتم فيها الحديث عن تفاصيل الفريقين والتشكيل والتحليل الفني الخاص بأداء كل فريق وتوقعات الجماهير للقاء .

وفي الثامنة مساء تبدا ركلة البداية للمباراة التي ستنقل بأكثر من 25 كاميرا في الملعب لتقدم أبوظبي الرياضية المباراة بمستوى فني عالمي حيث ستوزع الكاميرات على كل جوانب الملعب بالإضافة الى الكاميرات العلوية وكاميرات الاعادة وغيرها من تفاصيل فنية للمباراة ثم يستمر البث لرصد احتفالات الفريق الفائز وجماهيره سواء في الملعب او في الاندية السودانية بالإمارات او في الامارات المختلفة .

• الدكتور على بن تميم

• عبد الرحمن الحارثي

• يعقوب السعدي

• فريق المريخ

• فريق الهلال

• البروفسير على محمد شمو

• الدكتور اشرف سيد احمد الكردينال رئيس نادي الهلال

• محمد الشيخ مدني رئيس نادي المريخ

. شعار أبوظبي الرياضية

شاهد أيضاً

ما الذي يجمع بين معين شريف وملحم زين؟!

يجتمع النجمان معين شريف وملحم زين في ديو