نصائح بسيطة لمعالجة حبّ الشباب

نصائح بسيطة لمعالجة حبّ الشباب

- ‎فيصحة وتغذية

140522013355135

يستطيع العلاج اللطيف لحبّ الشباب أن يحول دون تفاقم البثور ويخفف احتمال ظهورها وتفشيها مستقبلاً. في ما يأتي لمحة عن أسباب حبّ الشباب، والحلول الممكنة لمعالجة تلك المشكلة.

حبّ الشباب هو مشكلة جلدية تصيب الكثير من الأشخاص حول العالم. تشيع مشكلة حب الشباب خصوصاً عند الذين تراوح أعمارهم بين 20 و30 عاماً. وفي سنوات المراهقة، تبرز مشكلة حب الشباب عند الصبيان أكثر من البنات، لكنها تصبح أكثر شيوعاً عند النساء في سنوات الرشد. وعلى رغم شيوع مشكلة حب الشباب، هناك الكثير من الأفكار الخاطئة بشأنها. فما هي أسبابها الحقيقية؟

أسباب حبّ الشباب

يطلق على المشكلة اسم حب الشباب أو البثور، وتعزى إلى أسباب عدة:

– انسداد المسام وتراكم البكتيريا. في سنوات المراهقة، تبدأ الغدد في البشرة بإفراز مادة دهنية، تخرج عادة عبر المسام. لكن عند بعض الأشخاص، تسدّ هذه المادة الدهنية المسام، مما يسمح بنمو نوع من البكتيريا.

– الهرمونات. في سنوات المراهقة، تبدأ الهرمونات بالتبدل والتأثير في الجسم، بما في ذلك ظهور حب الشباب. ويحصل ذلك أيضاً خلال فترة الحمل، مما يبرر ظهور حب الشباب عند النساء الحوامل أو اللواتي يواجهن خللاً في دورة الطمث. كما أن الهرمونات التي يتم إطلاقها في فترات التوتر يمكن أن تسبب حب الشباب.

– العوامل الوراثية. يزداد احتمال تعرضك لحب الشباب إذا عانى أحد أهلك من هذه المشكلة في سنوات الشباب.

العلاج المناسب

هناك العديد من العلاجات المتوافرة لحب الشباب، علماً أن كل نوع من العلاجات مرتبط بسبب المشكلة ومدى تفاقمها. فالحالات المعتدلة والوخيمة من حب الشباب تستلزم علاجاً موصوفاً من قبل الطبيب. أما الحالات الخفيفة من حب الشباب، والبثور السوداء والبثور البيضاء فيمكن معالجتها مبدئياً في المنزل.

ثمة فكرة خاطئة قديمة تقول إن حب الشباب ينجم عن البشرة المتسخة، فيعمد بعض الأشخاص إلى فرك البشرة بقوة لتنظيفها والتخلص من حب الشباب. لكن عند فرك البشرة بقوة، تتم إزالة طبقة من البشرة علماً أن تلك الطبقة موجودة حتماً لسبب معين. فهي الحاجز الواقي الذي يحول دون دخول الجراثيم إلى الجسم.

في ما يأتي بعض النصائح المفيدة لمواجهة حب الشباب:

– غسل البشرة برفق من دون فركها.

– استعمال صابون خفيف لغسل الوجه.

– غسل البشرة باليدين وليس بفوطة أو ليفة.

– استعمال منتج مشتمل على بيروكسيد بنزويل بنسبة 5 في المئة.

– معالجة كامل الوجه وليس فقط بقع حب الشباب. بهذه الطريقة، تتم معالجة البثور التي لا تزال تحت البشرة ولم تظهر بعد للعيان.

– الابتعاد عن مستحضرات تقشير الوجه أو كشطه، مهما كان نوعها.

– الابتعاد عن العلاجات التجميلية التي تحاول بعض الماركات الترويج لها.

– توخي الحذر أثناء الحلاقة (للرجال طبعاً).

– عدم خدش البثور أو وخزها.

– تفادي الشمس. قد يظن بعض الأشخاص أن مشكلة حب الشباب تتحسن بعد التعرض لأشعة الشمس، لكن الحال ليست دوماً هكذا. فالأشعة فوق البفنسجية قد تسبب مشكلات أخرى مثل الشيخوخة المبكرة وسرطان الجلد.

– إذا تركت البثور ندوباً أو لم ينجح العلاج الذي جرّبته لفترة من الوقت، راجعي طبيب العائلة أو طبيب الجلد بأسرع وقت ممكن.

شاهد أيضاً

سيارة متنقلة مزودة بأجهزة طبية لفحص سرطان الثدي من وزارة الصحة والإسكان المصرية الى مجلس المرأة العربية

  إلتقى اليوم وزير الصحة والإسكان لجمهورية مصر