الرجال في الخيانة الزوجية أنواع فما عليكِ إلا حسن الاختيار

الرجال في الخيانة الزوجية أنواع فما عليكِ إلا حسن الاختيار

- ‎فيللنساء فقط
72
0

الرجال في الخيانة الزوجية أنواع فما عليكِ إلا حسن الاختيار

قد تكون خيانة الرجل لشريكته من أكثر الصفعات التي تؤلم المرأة وتخدش مشاعرها وكرامتها، ووفق المختصين فان الرجل يكون بطبعه ميالا للخيانة، لذا على المرأة ان تدرس شخصيته قبل أن تقدم على أية خطوة عاطفية. غالبا ما تندرج الخيانة العاطفية في إطار الزواج لا خارجه، حيث تتعرض العلاقة بين الشريكين الى اهتزازات عدة بفعل التراكمات اليومية من عمل ومتابعة أمور المنزل والاهتمام بالأولاد، فيلجأ الرجل الى ملاذ خارج جدران المنزل الذي يتحول بالنسبة له الى مصدر إزعاج واضطراب نفسي. هنا تكون الأرضية خصبة جدا لوقوع فعل الخيانة، وتتعرض المرأة بدورها الى صدمة عاطفية تفقدها صوابها بعد الشعور بالغبن والطعن بكرامتها.
لم يحدد الطب الى اليوم الأسباب المباشرة التي تدفع فئة من الرجال دون سواها الى الخيانة، إلا أن الأخصائي النفسي مارتين ستيوارت رئيس قسم علم النفس في كلية الدوحة في قطر حاول مساعدة المرأة في تحديد أنواع الرجال وبناء عليه مساعدتها على اختيار الرجل غير الخائن. لا مبررات للخيانة فبعد عدة تساؤلات تلقاها ستيورات من النساء حول أسباب خيانة أزواجهن لهن، قرر إعداد دراسة شملت 500 رجل في إنكلترا بهدف الحصول على بعض الإجابات حول هذا الموضوع. فتبين له ان 45% منهم خانوا شركاءهم في مرحلة ما من حياتهم. فيما قال 27% إنهم خانوا شركاءهم الحاليين، وكان لدى معظمهم، من وجهة نظرهم طبعاً، مبررات تبرر لهم خيانته. ومن خلال محادثة الرجال المستفتين سجلت الدراسة بعض الأسباب أو المبررات التي تدفع الرجل الى الدخول في علاقة عاطفية غير شريكته، فجاءت على الشكل التالي: “شريكتي تهملني ولا تمنحني جميع رغباتي”… “إنها مجرد نزوة عابرة لم تعن لي شيئا، فأنا لا أزال أحب شريكتي”. ويوضح سيتوارت أنه “من الناحية النفسية هذه ليست أسبابا تبرر الخيانة أو توضح لماذا فعلوا ذلك”. مضيفا: “إذا عدنا إلى بداية تعدد العلاقات لدى الرجال في الماضي البعيد، فسنجد أنها كانت وسيلة للحفاظ على النسل. فتعدد العلاقات يعني أولاد أكثر أي ضمانة لاستمرارية النسل البشري”. إلا أن أسباب تعدد العلاقات في يومنا هذا بالتأكيد لا ترتبط بزيادة النسل بالطبع لا بل هدفها خوض تجربة عاطفية أكثر سكينة أو خصوصية ربما. الرجال أنواع حاول ستيوارت تصنيف الرجال لمساعدة المرأة على اختيار الشريك المناسب منذ بداية العلاقة، فهناك الرجل الذي يستفيد من جميع الفرص المتاحة دون التفكير بالعواقب. وعندما نسأله عن سبب الخيانة ستكون إجابته أو بالأحرى مبرراته، أن الرغبة كانت متبادلة والفرصة جيدة ومتاحة، فحدث ما حدث. نوع آخر من الرجال هو المناور، الذي يستغل كل من حوله لإرضاء رغباته. ويكون ميالا لقلب الظروف والفرص لصالحه، لن يتردد بخداع ومراوغة عائلته أو أصدقائه أو شريكة حياته من أجل الحصول على مبتغاه. وهناك النوع الجيد من الرجال هدفهم التعامل بشكل فعال للتعايش بشكل أفضل مع الشريك وتأسيس حياة قائمة على التفاهم والاحترام المتبادل. وما يبقى على المرأة إلا دراسة شخصية الرجل جيدا والتروي في اختيارها حتى تتفادى أي خيانة مستقبلية. أبرز علامات الخيانة الزوجية كما لكل حالة أعراضها كذلك للخيانة الزوجية أعراضها ومتغيراتها التي تدل على وجود بوادر خيانة من قبل الرجل يدرجها محامي الطّلاق مارلين ستو كالتالي: 1. تغيير مظهره:وفقاً لمحامي الطّلاق مارلين ستو، هذه علامة لا بدّ من أخذها في الإعتبار، إذ قد تكون علامة خيانة بحيث إنه يبدأ بتغيير أمور تتعلق بمظهره ورائحة عطره غالباً ما يكون الهدف منها إرضاء “العشيقة”.2. “حراسة” الهاتف الخليوي:فجأة يبدأ بالنوم وهو يضع هاتفه إلى جانب سريره أو يوقف اشغاله إذا كنتما معاً ويزعم أنه لا يريد أن يزعجك ويريد أن يمضي وقتاً على إنفراد معك، انما، في الحقيقة، هو لا يريد المخاطرة بحيث إنه يمكن للعشيقة إرسال الرسائل النصيّة أو الإتصال به أثناء وجودكما معاً.3. وضع كلمة سر لكل شيء:في عصر التكنولوجيا، أصبح من الضروري حماية الهاتف الخليوي والتطبيقات بكلمة سر. ولكن، في بعض الحالات، يمكن أيضاً أن تكون علامة خيانة خصوصاً إذا رفض الزوج إعطاء كلمة المرور لزوجته.4. بطاقات ائتمان جديدة:وفقاً لستو، هذه علامة على أنه بدأ إنفاق المال على “الشعلة الجديدة”، ولا سيما إذا كانت الفواتير تتوجه إلى عنوان آخر أو أنه يتم تسليمها عبر الإنترنت فقط.5. يدلي بكلمات جارحة عنكِ:يصبح يجرح في كلامه ويلقي اللوم عليك ويفتعل المشاكل بلا سبب. هذه العلامة المفاجئة يمكن أن تدل على الخيانة.6. يبدأ “بإسقاط” اسم أنثى في حواراته:حين يكون ثمة إمرأة أخرى في حياة الرجل، يبدأ بقول اسمها كلما استطاع إذ يبدو أن ذلك يعطيه ذروة أدرينالين، فيشعر وكأنه يمكن أن يتحدث عنها وأن يفر من أي عقاب.7. يتحدث سلبياً عن إمرأة معينة:يصفها بالـ “قبيحة” أو “الرهيبة”، في حين أن ما يقصده هو العكس تماماً.8. يقترح عطلا منفصلة:وفقاً لستو، هذه علامة واضحة انه يريدك “خارج” المدينة.9. لا يريد ممارسة الجنس:نادراً ما يرفض أي رجل ممارسة الجنس. ولكن، في حال لم يكن لديه مشكلة في عدم ممارسة الجنس أو وافق على “رفضك” أنت القيام بذلك، فهذا يعني أنّ ثمة احتمالاً كبيراً بأنّه يخونك.10. وسائل الاعلام الاجتماعية:ينسى العديد من الرجال أن زوجتهم أو صديقتهم تملك أيضاً حساباً على “فايسبوك” أو “تويتر” أو غيرها من المواقع الإجتماعية، إذ يصبح من السهل للزوجة أن تجد دليلاً على وجود علاقة غرامية له مع إمرأة أخرى.

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

جراح تجميل المشاهير طوني نصار يفتتح مركزه في دبي 

  بعد حصوله على جائزة أفضل جراح تجميل