جيهان خمّاس عفويتها ظهرت من خلال ابداعها في مسلسل ” يا دللي يا أنا “

جيهان خمّاس عفويتها ظهرت من خلال ابداعها في مسلسل ” يا دللي يا أنا “

- ‎فيأخبار الفن

 

تغرّبت عن بلدها وَسعت وراء حلمها الذي نالته بفضل اجتهادها ونظرتها الواسعة وروحها التي تسافر مع خيالات وكلمات للبحث عن أوجه الفن، تعمقت بزاوايا الفن ليكون مرآة له، من المغرب بدأت حكايتها وفي لبنان أشبعت نفسها وبين البلدين صقلت ذاتها، وهي التي حلّقت من الغناء إلى التمثيل كفراشة ربيعية جذبها رحيق الورد، إنها الممثلة المبدعة “جيهان خماس” مغربية الأصل ولبنانية الهوى، متزوجة ومقيمة في لبنان.
يذكر أنها حققت شهرة كبيرة واستحسانًا خلال مشاركتها في العديد من برامج الهواة الى ان اصبحت نجمة محترفة في عالم التمثيل
وها هي تعود من جديد إلى الأضواء بعد نجاحها الكبير في مسلسل الباشا،  في عمل جديد من نوعه” يا دللي يا أنا” التي تلعب بطولته إلى جانب أنور نور ومن إخراج مكرم الريس وإنتاج مروى غروب للمنتج مروان حداد. وأثبتت مرة أخرى بأنها مبدعة ومميزة في آدائها الادوار التي تجسدها بنجاح ، وخاصة في هذا المسلسل التي ظهرت على طبيعتها وعفويتها ، من يعرف جيهان عن قرب وكثب يؤكد للقارىء بأنها محترفة بطبيعتها وتؤدي دورها عن جدارة .
وتدور أحداث العمل ضمن إطار رومانسي كوميدي، حول رجل وإمرأة متزوجين يعانيان من مشاكل كثيرة مما دفعهما للالتزام بالحجر المنزلي بسبب فايروس كورونا، ويشهد هذا الحجر الكثير من المواقف الكوميدية.
والجدير بالذكر أن جيهان خماس اتخذت من هذا الدور مايبرز أناقة إبداعها، وقدّمت فنّاً يليق بها وخصصت لنفسها مساحة خاصة تميزها عن الكثير.

شاهد أيضاً

” ألحان ” بصوتها العذب .. إهداء الى ” أصالة ” و ” اليسا “

” ألحان ” بصوتها العذب .. إهداء الى