الباحثة في شؤون التنمية الكويتية عالية فيصل الخالد تشدد على أهمية المشاريع الصغيرة

الباحثة في شؤون التنمية الكويتية عالية فيصل الخالد تشدد على أهمية المشاريع الصغيرة

- ‎فيغير مصنف

تعتبر المشاريع الصغيرة والمتوسطة واحدة من أهم ركائز دعم التنمية الاقتصادية، حيث يُعتبر دورها محوريًا في حل مشاكل عديدة مثل البطالة والفقر ، ودعمها بالتالي هو دعم لجيل الشباب وايماناً بدورهم في حماية الوطن.

في هذا الإطار، أكدت الباحثة في شؤون التنمية الكويتية عالية فيصل الخالد أهمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة التي تعتبر عصب الإقتصاد،وتلعب دوراً هاماً في تحريك العجلة الإقتصادية من خلال المساهمة في توفير فرص العمل وتقديم الخدمات والمنتجات للمجتمع، ومساعدة الدولة في النهوض بالاقتصاد وفي القضاء على البطالة.

إلى جانب ذلك،أشارت عالية فيصل الخالد أن المشاريع الصغيرة والمتوسطة بحاجة ماسة للشباب، فهم مفتاح النجاح لتلك المشاريع، وهم الفئة الأكثر طموحاً في المجتمع ووقود الأمة المستقبلي، و لديهم القدرة والطاقة على التغيير و الإبداع والإبتكار والتطلع دائما نحو الأفضل بما لديهم من المرونة ما يجعلهم قادرين على التغيير و التكييف وإحداث طفرات كبيرة في المجتمع.

وكانت الباحثة في شؤون التنمية الكويتية عالية فيصل الخالد قد غردت مؤخّراً عبر توتير قائلة :” ‏دعم المشاريع الصغيرة والمتوسطة هو واجب علينا جميعا إذا كنا نؤمن بالشباب ودورهم في حماية الوطن”.

‎إضافة تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً

المزين هاني مقهور و الإبداع في تزيين العرائس

بأنامله الإبداعية واسلوبه المنفرد، زيّن الكثيرات. يختار لكل