فائزة المحرصي في ضيافة: حافظ النيفر من تونس

فائزة المحرصي في ضيافة: حافظ النيفر من تونس

- ‎فيمتفرقات

فائزة المحرصي في ضيافة: حافظ النيفر من :تونس

 

معظم النقاد تنبأوا لها منذ البدايات بالمستقبل المشرق وانها ستكون جديرة بامتلاك مكانة هامة تليق بها في الساحة الفنية التونسية وايضا في قلوب الجماهير …

هي فنانة رقيقة الى ابعد الحدود زد طيبتها المتناهية خاصة في تعاملها مع الاخرين فضلا عن زملاء المهنة فهي لا تؤمن بمقولة “صاحب صنعتك عدوك ” بل “صاحب صنعتك خوك ”

هي تحب الجميع والجميع يحبونها ويمكن ان ننعتها ب”طيّبة قلب اهل الفن” بل انها محبوبة الجميع

بدايات هذه الفنانة كانت جد صعبة بل متعبة بالنسبة اليها منذ انتقال نشاطها الفني من جربة الى صفاقس ليحطّ رحالها بالعاصمة تونس لتبدأ رحلة العذاب او رحلة اثبات الوجود وفرض الذات في ساحة كانت تعج بنجوم الفن في الزمن الذهبي للاغنية التونسية .. لكنها بالمثابرة وبالاحتكاك بكبار الفنانين وخاصة الملحنين في مقدمتهم الفنان عبدالكريم صحابو كانت الانطلاقة وخلالها بدأت في اكتساب المهارات الصوتية الجيدة وخبرات الاداء الجميل التي تدعمت بتجارب الحياة حتى انها وظّفت ما امتلكته من طاقات صوتية في ادائها لأغانيها في الماضي والحاضرسواء على الركح في الاعراس والمهرجانات او في بلاتوهات التلفزة وهي اغنيات تؤديها فائزة بأحاسيسها الرقيقة مع قليل اوكثير احيانا من التغنج والدلع وهذا كله اكسبها خضورا لافتا لدى الجمهور التونسي فهي تمتلك موهبة بصدق الفطرة في الاداء عبر صوتها المميزوكل هذه الدعائم منحت لهذا الصوت طبيعته ومواصفاته التي سمحت له بمساحة كبيرة من ود التعامل مع المستمع لصوتها في كل ما تغنيه في حفلاتها الخاصة والعامة وفي منوعات الاذاعة والتلفزة…

فائزة المحرصي فنانة وانسانة فهي في الاولى تمتلك ثقة في النفس مع الهدوء البادىء على وجهها كلما التقيتها والابتسامة تعلو محياها مع طموحها اللامحدود واجتهادها لتقديم الافضل من الفن وهي ايضا فنانة ذات مصداقية تتعامل مع الواقع من دون لهث الباحثات عن فرص الشهرة السريعة بأي وسيلة او ثمن كما يفعل العديد من هواة البوزمن الوجوه النسائية الممكيجة للآخر؟اا

اما كونها انسانة فهي لا تتوانى عن فعل الخير للاخرين بل دائما ما تكون سبّاقة للمشاركة في الحفلات الخيرية التي تقام من حين لآخر بل واحيانا تجدها هي من تقود هذه الحركة التضامنية لتحفز زملاءها وزميلاتها للمشاركة في العمل الخيري للتخفيف عن مريض في الوسط الفني او حتى

خارجه وتراه يمر بحالة حرجة او طفل مسكين يحتاج الى مد يد المساعدة …

فائزة عندما تقوم بحركة انسانية وتساهم في رسم الابتسامة لمحتاج تحس بهدوء النفس وراحة البال وصفاء القلب وراحة الضمير فكلها صفات نبيلة والصفاء الذي بين الانسان ونفسه هو اهم الاسباب التي تجعله موفقا في حياته المهنية والخاصة

ورغم صعوبة تحقيق الهدوء النفسي في ظل الظروف الصعبة التي نعيشها جميعا الا انه بالايمان الداخلي يستطيع الانسان ان يتجاوز كل الصعاب والتغلب على كل المشاكل والتوترات …

هكذا هي فنانتنا الجميلة فائزة المحرصي كما نراها قريبة منا بل انها شديدة الرومانسية وتعشق الطبيعة وكثيرالاحيان تفضل الملابس الملونة المزركشة حتى تعيش في جو مزهر ومتفائل ومريح بعيدا عن الالوان الرمادية اوالسوداء القاتمة

وهي ايضا تعشق البحر والسماء الزرقاء عند شروقها وتكوينات الالوان والاشكال البديعة عند شاطئ البحربالأخص فمثل هذه المناظر الطبيعية الخلابة تستلهم منها فائزة طاقتها الايجابية وتجد لديها متعة لا تضاهيها متعة اخرى

‎إضافة تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً

خبير التجميل خالد نايفه و إبداع جديد في عالم المكياج

يبرعُ خبير التجميل خالد نايفه دائماً في تقديمِ