سارة زين كاتبة تعزف على أوتار الحياة !

هي التي تعزف لحنًا على أوتار الحياة التي أوجدته وصاغته بكلماتها، أحبت الحياة بتفاصيلها وبانسجام الترانيم مع دندنات الأغاني، إنها الكاتبة”سارة زين”.
من لبنان صدح صوتها، فكانت امرأة عشقت الأدب حدّ اللاوصف، أحبت أن يكون لها واحة خاصة بها تنسجها عمق الرؤى بحب وشغف، ليتهادى فيها حلمها المتأرجح على وتر القصيد، فما الكتابة بالنسبة لها إلا كغيمة تطل بمزنها في لحظة ما، لتعانق مع حروفها فتنسج الحكايا بين السطور والتي دوما تقول ..للحكايا بقية.
يذكر أنه لديها أعمال مشرفة وبصمة جميلة من خلال كتابة كتابين حملوا اسمها، كما كتبت أعمال مسرحية وشاركت بأعمال كتابية أخرى في روسيا.
وعنن جديدها بالوقت الحالي تتريث لاتخاذ قرار مناسب عما إذا كانت ستتشارك مع الكاتب مروان نجار في عمل واحد بعد أن طلب منها ذلك، وعلى صعيد أخر مازالت تجتهد لولادة كتابها الثالث.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock