ميريام عطالله تتألق ليلة رأس السنة في الايدن باي لانكاستر

خبر: وسيم عليا

  • هي الدمشقية التي لو شرحتموها لسال منها احتراف وعشق وشغف لفنها، انطلقت منه بحلم تحول لحقيقة لتغدو من أبرز نجوم سوريا.
    مثّلت وأقنعت وغنّت فأطربت وتعبت ببناء اسمها، من قال بأن المغنى مجرد هواية، إنه احتراف ومهارة ودقة، وكلماتي ليست مجرود حروف بل وصف مصغر لفراشة الفن الشرقي ميريام عطاالله.
    والتي أحييت حفلًا فنيًّا ساهرًا في أوتيل ( Lancaster/ Eden Bay) الرملة البيضاء.
    وأطلت على الجمهور الذي يشتاقها في كل مرة بإطلالة جميلة تسحر العيون وتروق لها القلوب، وقدمت باقة من أجمل الأغاني تنوعت مابين الأوف والعتابا وعلى دقة الطبل رقصت ميريام وهذا ما زاد حماسة إضافة لذلك تناغمها مع الفرقة الموسيقية بقيادة المايسترو إيلي العليا، وتفاعل الجمهور وردّد أغنياتها التي تبعث الفرح ولا يخفى على أحد لمجرد لقاك ببنت العطاالله فهو عيد فما بالك إذا كان العيد عيدين؟

وتألقت ميريام بفستان من تصميم المبدع ايليو عزيز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock