دكتور التجميل و الترميم حسن ناصرالدين يتطرق الى عملية رفع الشفاه

الشفاه من أجمل وأبرز علامات الجمال وغالباً ما يفوت الكثيرين اهميةُ الاعتناء والاهتمام بها في روتين العناية اليومي بالبشرة، ولهذا بدأ عالم التجميل بالإهتمام بهذا المجال وتقديم العديد من الوسائل التي تعمل في سبيل معالجته.

في هذا السياق، اشار دكتور التجميل و الترميم حسن ناصرالدين أن عملية رفع الشفاه او Lip lifting هي الحل لهذه الظاهرة، موضحاً للعديد من النقاط الأساسية التي تتعلق بها.

في التفاصيل، ذكر الدكتور حسن ان عملية رفع الشفاه او رفع الشفة العليا هو إجراء جراحي بسيط وأحياناً لا يعتبره بعض الأطباء جراحياً كاملاً باعتباره عملية مصغرة هدفها الرئيسي هو تجميل الشفاه وضبط شكلها وإعطاءها جاذبية وأناقة أكبر، حيث تزيد من حجم المساحة الوردية الظاهرة من الشفاه كما أنها تهتم بضبط موضع وشكل ما يعرف باسم قوس كيوبيد أو المثلثان الجميلان اللذان يزينان الشفة العليا.

و بخصوص المرشحين لهذه العملية، اوضح الدكتور أنهم من كبار السن الذين تظهر عليهم علامات التقدم في العمر ومن ضمنها تضاؤل الشفتين، الى جانب الأشخاص الذين يعانون من كبر المنطقة الموجودة بين الأنف والفم أو الشفة العليا، و أصحاب الشفاه الصغيرة جداً التي تكاد لا تظهر ويحتاجون الى إبرازها.

و نظرًا لقلة التدخل الجراحي في الإجراء، ذكر الدكتور ناصرالدين أن الطبيب يقوم بإزالة الغرز بعد 4-6 أيام من العملية،فلا يستغرق الشفاء التام بعد عملية رفع الشفة العليا أكثر من 10-14 يومًا، و بعد أسبوعين يمكن للمريض العودة إلى نمط حياته الطبيعي.

لمتابعة الحساب الرسمي للدكتور حسن ناصرالدين عبر الإنستغرام

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock