مريم الظاهري و توقيع نسائي خاص

بعد إيجاد فجوة في سوق الموضة، وقفنا على أن معظم التصاميم المتاحة به كانت محدودة ؛ وكانت الأحجام شديدة التقييد، ولم تكن الأنماط في معظمها مناسبة لثقافتنا، ولقد كان هذا بمثابة تحدٍ لشركتنا في الخروج من هذا التقييد، وإنشاء ملابس عالية الجودة لمختلف الأذواق النسائية. بداية من جودة الخامة وانتهاء بأرخص الأسعار، فقد جعلنا كل شيء في المتناول؛ كي تتمكن كل امرأة من التعبير عن ألقها بحرية في اختيار ما يليق بها.
لقد قررت الدكتورة مريم إطلاق علامتها التجارية الخاصة للملابس الجاهزة في عام 2021 كشركة تعنى بأجود ما يخص الإزياء النسائية ، ولدينا شغف وذوق عال لما ينبغي أن تبدو عليه قطع الملابس؛ لتشعر كل أنثى أنها الأفضل في أي مناسبة .
ومن خلال تصميم القطع التي تجسد المرأة العصرية، فإننا نتخذ بالفعل قفذة نوعية في الموضة، فنريد إنشاء هوية تجارية ذات مستوى عال، يكون لها صدى قوي لدى عملائنا.
مؤسسة Studio 1711 للدكتورة مريم الظاهري علامة تجارية رائدة في مجال الأزياء تدور حول الموديلات الحديثة، وتبحث عن الجودة والتنوع والرقي، فنحن لسنا علامة تجارية للأزياء السريعة، فنحن نحسب كل خطوة في تحقيق أهدافنا بداية من التصميم وانتهاء بالإنتاج، ونحن ملتزمون بتقديم الأفضل فقط لعملائنا وشركائنا وموظفينا . وقد
قد يتولد عن المعاناة التي يمر بها الإنسان في الصراعات الشخصية أنجح الأعمال التجارية، وربما هذا هو الحال بالنسبة للدكتورة مريم الظاهري، مؤسسةStudio 1711 للعلامة التجارية للأزياء النسائية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock