يزن زاعور منظم حفل جورج الراسي بسوريا يروي تفاصيل حواره الأخير معه

بعد إحياء جورج الراسي حفله الأخير في cloud 9  بسوريا يوم 26 أغسطس، كشف منظم الحفل يزن زاعورعن تفاصيل حواره الأخير معه قبل وفاته بحادث سير على الحدود اللبنانية السورية.
يزن قال “جورج كان من المقربين والغوالي على قلبي وأعرفه معرفة قديمة وهو الناس كلّها تحبه، وهو خسارة للجميع والله يصبرنا ويصبر أهله”.
تابع “شيء لا يصدق مثل الكذب مبارح وجه الصبح كان معنا وكنا نضحك، وكان سعيدا وأقام حفلة ناجحة والعالم كانت سعيدة فيه وهو سعيد فيهم وغنى لمدة ساعتين”.
وأخبرنا يزن عن تفاصيل الحوار الذي جرى بينه وبين جورج بعد انتهاء الحفل قائلا “عندما أراد جورج أن يعود الى بيروت قلت له “اسبقني الى الأوتيل وسألحق بك فقال لي “لا بدي أسافر”، وبعدها يأتيني اتصال من الحدود اللبنانية السورية يخبرونني فيه أن جورج تعرض لحادث شيء مثل الكذب “.
تابع يزن “التقيت مع جورج في منزل خالته التي تسكن بالشام عند الساعة 6:30 مساء وذهبت لأراه سلمت عليه وجلست معه وبعدها ذهبنا الى الأوتيل وكان بانتظاره عدد من وسائل الإعلام وكان قريبًا من الجميع ولم يفشل أحدًا وكأن قلبه كان دليله”.
أضاف “صوروا لي سيارة جورج ولم أصدق الموضوع في بداية الأمر، وسمعنا الخبر ويا ريت ما سمعناه ولاحول ولا قوة الا بالله آخر شيء كلنا سنموت والله يرحمه وهو خسارة للجميع، كان يملك قلبا طيبا وانسان كريم صدقًا فنان بكامل الأوصاف والله يصبر أهله”.
وتداول الجمهور على السوشيال ميديا لقاء جورج الأخير الذي أجراه مع إذاعة “نينار اف ام” قبيل ساعات من وفاته، والذي تحدث فيه عن اعتراضه من دخول ابنه جو الفن قائلا “أمانع دخول ابني الفن بالرغم من امتلاكه صوت جميل”.
كما يكشف خلال اللقاء عن رأيه بقرار نقيب الفنانين محسن غازي بمنع كل من يغني بكلام مسيء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock