الموت يقترب من طفلك.. احذري لعبة “الحوت الأزرق”

الموت يقترب من طفلك.. احذري لعبة “الحوت الأزرق”

- ‎فيعالم الاطفال, مواضيع هامة

لعبة الحوت الأزرق تعتبر شبحا يطارد كل طفل، وبسببها زادت حالات الانتحار في كل بلدان العالم، فهي تستهدف الشخص الذي يعاني من اضطرابات عائلية وتنجح في اقناعه بقتل نفسه أو اقاربه.

ما هي تفاصيل اللعبة؟

تطبيق يُحمّل على أجهزة الهواتف الذكية وتتكون من 50 مهمة، تستهدف الفئات العمرية ما بين 12 و16 عامًا، وبعد أن يقوم اللاعب بالتسجيل لخوض التحدى، يُطلب منه نقش الرمز التالى “F57” أو رسم الحوت الأزرق على الذراع بأداة حادة، ومن ثم إرسال صورة للمسئول للتأكد من أن الشخص قد دخل فى اللعبة فعلًا ويتم السيطرة على اللاعب من خلال اتباع بعض التعليمات الغريبة التى تعتبر جزء من طقوس اللعبة ومنها الاستيقاظ فى وقت مبكر، ومشاهدة بعض الأفلام التى تحتوى على مشاهد مرعبة وسماع أنواع معينة من الموسيقى بجانب العزلة التامة، وصولا للتحدي النهائي وهو الانتحار.

كيفية حماية طفلك منها؟

مراقبة هاتفه المستمرة دون معرفته.

مراقبة أفعاله وتحركاته اليومية.

لاتسمح له بالجلوس وحيدا فترات طويلة.

التحدث معه على مخاطر لعبة الحوت الازرق خصوصا والسوشيال ميديا عموما.

شاهد أيضاً

دنيا بطمه تتألق بإطلالة مميزة من توقيع المصممة منى المنصوري

خطفت النجمة المغربية “دنيا بطمة” الأنظار بإطلالة مميزة