مجد مشرف يفتح قلبه في لقاء خاص مع خبر عاجل |حوار|

مجد مشرف يفتح قلبه في لقاء خاص مع خبر عاجل |حوار|

- ‎فيأخبار الفن, مواضيع هامة

حوار/ يارا سلامة

 

في كل شخصية يقدمها تستطيع أن تمعن النظر به لتتأكد من هويته الحقيقية كونه يسعى دائماً إلى التضحية بمظهره الخارجي من أجل نجاح الدور الذي يقوم به،هو مختلف في كل مايقدمه لطالما سعى إلى التميز ،تخرج من المعهد العالي للفنون المسرحية حاملاً شغفه وحبه للفن منذ الصغر محاولاً السير بخطوات مدروسة وربما تكون طويلة ولكنها آتية فالطموح كما وصفه لا يمكن أن يتوقف….الفنان مجد مشرف كان لخبر عاجل معه هذا اللقاء.

1_لنبدأ بمسلسل ( العاشق صراع الجواري) لقد قدمت شخصية (تليد) وكان هناك اجتهاد واضح من طرفك استطاع تحويل هذا الدور المسند إلى كتلة من الانفعالات ..إلى أي درجة تعمل على التفاصيل ؟

هناك فرق بين الممثل والمؤدي ،الممثل يجتهد ،يقرأ،يبحث،يستطيع تحويل النص الورقي إلى دور ينبض بالحياة وإلى شخصية لها عوالمها الخاصة،بينما المؤدي يلتزم بالورق ،يحفظ الدور،يقدمه كماهو دون الاجتهاد عليه …لذلك أسعى دائماً إلى الاجتهاد والعمل والبحث المتواصل في اي دور يسند الي،دوري في (العاشق صراع الجواري) كان من أهم الادوار التي قدمتها فقد جسدت دور شاب مخصي يرافق الجواري منذ لحظة تهيئتهن بمكان قصور السلاطين ،لا أنكر بأن هناك تعب كبير في تأدية هذا الدور كونه يعبر عن شخص يعيش وهو يعاني من عدة انفعالات كونه فاقد لأهم شيء في حياة اي رجل ،عدا عن ذلك التعب بالنسبة للشكل الخارجي واللباس والطقس البارد الذي كنا نصور به، ولكن أعتبر أن هذه الشخصية من أهم الفرص التي حصلت عليها ومن أهم الإنطلاقات كونها أتاحت لي مساحة اكبر من اي عمل آخر وقدمتني بطريقة مختلفة وجريئة .

2_أيضاً جسدت دور يعتبر المحرك الأساسي في مسلسل (دقيقة صمت) ما هو سر الجماهيرية التي حصل عليها هذا العمل؟

كان لي الشرف في الوقوف أمام عدسة مخرج مهم جداً (شوقي الماجري) وشرف التواجد في عمل جماهيري مهم حقق أعلى نسبة مشاهدة في الوطن العربي ،وهذا النجاح بالتأكيد يبدأ من النص الذي كُتب بحروف من ذهب ،مخرج مهم وعظيم،كادر تمثيلي وفني متمكن من استخدام ادواته بفعالية ،قدمت شخصية مغرية بالنسبة لي فعلى الرغم من قلة المشاهد إلا أن تأثيرها كان كبير بتصاعد الأحداث ومجريات العمل وأعتبر أنه قدمني بشكل أكبر بإعتباره لقى قبولاً جماهيرياً وتسويق مهم وناجح..لذلك اقول شكراً سامر رضوان .

3_ كان لك مشاهد أو لوحات في مسلسل (كونتاك) هل تستهويك الكوميديا وكيف تقيم لنا دورك في هذا العمل وهل انصفك من ناحية المساحة التي منحك إياها؟

قدمت مجموعة لوحات كوميدية في هذا العمل ،أحب الكوميديا وجميع السنوات التي درستها في المعهد العالي للفنون المسرحية قدمت عدة عروض كوميدية من خلالها ،تستهويني كثيراً ولكن حسب وجهة نظري فالكوميديا تحتاج إلى عين خارجية لها باع طويل في هذا النوع من الفن ،أي أنها تعتمد بشكل اكبر على مخرج له تاريخه الطويل في تقديم اعمال كوميدية،لن أكرر مثل هذه التجربة فمهنة التمثيل عبارة عن خطوات تدريجية واعتبر أن هذا العام دفعني بخطوة إلى الأمام لذلك يجب أن أسعى إلى الحصول على مساحات أكبر..لكن بشكل عام أحببت هذه التجربة كونها مع مخرج يسمعك كالأستاذ حسام الرنتيسي لكن لم اكن راضٍ عن مساحة الدور والذي دفعني للقبول به هو الأجر المادي فقط فليس لدي سوى هذه المهنة أقتاد منها ،نتمنى على من يقوم بتوزيع الادوار أن يكون اكثر فهماً لمقومات نجاح العمل الدرامي اياً كان نوعه.

4_على الرغم من تخرجك منذ عام (2010)ومشاركتك في عدة اعمال تلفزيونية وسينمائية ومسرحية ، الا أنك لم تأخذ فرصتك إن كنت توافقني الرأي؟

طبعاً اوافقك الرأي،أشعر بالغبن تجاه ذلك وأعتقد أن العلاقات والحظ لهما دور اساسي في الحصول على فرص بالإضافة إلى وجود أشخاص من ضمن الوسط يتبنون موهبتك ويقدمونها بطريقة لائقة ،هناك أشخاص يحصلون على عدة فرص ولا يستطيعون إثبات موهبتهم وقدراتهم وعلى العكس هناك من يأخذ دور بسيط ويستطيع إظهار أدواته التمثيلية،هناك ظلم فيما يخص توزيع الادوار واحياناً أشعر بالغبن ولكن بكل صدق لا أحسد أي شخص وافتخر بأي ممثل سوري ناجح.

5_ كان لك عدة تجارب سينمائية (رد القضاء للمخرج المبدع نجدت أنزور،مخاض الياسمين_نقاب الروح للمخرج علاء الصحناوي) كيف ترى واقع السينما الشبابية اليوم؟

أحب العمل في السينما كثيراً،اعتقد بأن هناك تفعيل للسينما عن طريق مؤسسة السينما بغض النظر عن الإمكانيات التي تُقدمها ولكنها تُقدم، لم تعد السينما حكراً على احد فهناك اليوم شباب يعملون بها ويتم تسليط الضوء عليهم وأصبح لدينا فرص فيما يخص الشباب الموهبين اكثر من أول،وعلى الرغم من عدم وجود شركات إنتاجية خاصة تدعم السينما إلا انها لم تغب وهي بحالة تفعيل دائمة،هناك تجارب فردية كتلك التي قدمها الاستاذ علاء الصحناوي وسررت بالمشاركة بها،وتجربتي مع الاستاذ القدير نجدت انزور اضافت لي الكثير على الصعيدين الشخصي والمهني فنحن بحاجة للوقوف أمام الكبار والتعلم منهم.

6_ماهي علاقتك بالسوشل ميديا وكيف تقيم لنا حالة الاستفتاءات التي تقوم بها بعض الصفحات عبر منصات التواصل الاجتماعي؟

انا مقل نوعاً ما…أقوم بنشر بعض الصور من الأعمال التي اقدمها ولكن لا احب الإصراف في ذلك وخصوصاً بأن خطواتي كممثل بطيئة لذلك لا احب كثرة الظهور والإنتشار بطريقة خاطئة بهدف الشهرة فقط ….أما عن الاستفتاءات فلا يوجد ممثل لا يفرح بذلك فنجاح أي ممثل يعتمد على رد فعل الجمهور في تقييم أداء هذه الشخصية او تلك ،هناك مواقع محترمة تقوم بمثل هذه الامور احترمها وأكون مسرور بذلك وهناك مواقع لا يعنون لي ولا قيمة لهم وبصراحة هناك 90% من الاستفتاءات غير عادلة فهناك اشخاص تتصدر أسمائهم الاستفتاءات وهم بالاساس متسلقين على هذه المهنة وبالتالي يدفعون الاموال إلى أشخاص من أجل التصويت ..هذه الافعال معيبة ولا يمكن لشخص موهوب ان يتصرف بتلك الطريقة.

7_كيف تصف لنا علاقتك بالإعلام ولماذا انت مقل في لقاءاتك؟

لست بعيد عن هذا الوسط ومعظم أصدقائي هم من أهل الصحافة والإعلام ولم ارفض في يوم اي لقاء عُرض علي،ولكن من وجهة نظري فهم مقصرين في تسليط الضوء على موهبتي وخصوصاً لهذا العام.

 

شاهد أيضاً

حسين الجيدة ينتهي من تسجيل أغنيته الرومانسية “كله بالحب يهون”

انتهى المطرب الخليجي حسين أحمد الجيدة، من تسجيل