مايا دياب وجاد شويري يقدمان رؤية مستقبلية للحب عام 2050 بكليب “بعدو”

مايا دياب وجاد شويري يقدمان رؤية مستقبلية للحب عام 2050 بكليب “بعدو”

- ‎فيأخبار الفن, مواضيع هامة

لمياء علي

طرحت النجمة اللبنانية “مايا دياب” كليبها الجديد والمنتظر بعنوان “بعدو” عبر قناتها الرسمية بموقع الفيديوهات “يوتيوب”.

تعاونت “مايا” مع المخرج الأكثر جدلًا وإبداعًا “جاد شويري” والذي تولى إخراج الكليب.

كليب “بعدو” جمع بين ثنائي متميز، كل منهما لايحب أن يكرر نفسه وأعماله، فعندما نتوقف عند مايا دياب، نجدها الفنانة الأكثر تأثيرًا وتأثرًا بأحدث تقاليع الموضة الغربية، وسباقة دائمًا في تقديم أعمال غنائية غير متكررة تجعلها تتميز عن غيرها من الفنانات.

وأما عن جاد شويري، فبمجرد ذكر اسمه تتبادر إلى الأذهان أفكاره الإخراجية الجريئة الحرة، وبالرغم من هجوم البعض عليه، فهو دائمًا مايضرب بهذا الهجوم عرض الحائط، ويسير في دربه.

فعندما يلتقي الإبداع والجرأة الإخراجية مع الصوت والحضور اللافت حتمًا ستكون النتيجة نجاح بدرجة إمتياز كما هو الحال في كليب “بعدو”.

اعتمد “شويري” في الكليب فكرة التطور التكنولوجي، وماذا سيحدث بعد في عام 2050، لتدور أحداث الكليب حول فتاة تقوم بإختيار شريك حياتها من خلال تطبيق إلكتروني ليظهر لها إنسان آلي وهي شخصية Elvin .

وتعتبر هذه الفكرة غريبة من نوعها وغير متداوله، فبالرغم من اللون الرومانسي للأغنية ، إلا أن شويري ابتعد عن النمطية الموجودة في باقي الكليبات وأخرج لنا فكرًا بعيدًا عن الصندوق.

وكان لحضور مايا وستايلها الأنيق كما تعودنا أن نراها دائمًا، سببًا رئيسيًا في نجاح الكليب ناهيك عن سحر كلمات الأغنية للشاعر أحمد ماضي وتميز اللحن لزياد برجي ليضفي التوزيع على العمل جمالًا ولمسة خاصة للمبدع هادي شرارة.

 

شاهد أيضاً

بالفيديو.. سهيلة بن لشهب تطرح كوفر أغنية “فيدا لوكا”.. والجمهور يعلق: ملكة المسرح بدون منافس

لمياء علي طرحت النجمة الجزائرية “سهيلة بن لشهب”