وكالة “ناتاليز إيجنسي” جمعت أهل الصحافة والفن وكبار مصممي الأزياء في حدث ضخم بعنوان “غلامور داي”

وكالة “ناتاليز إيجنسي” جمعت أهل الصحافة والفن وكبار مصممي الأزياء في حدث ضخم بعنوان “غلامور داي”

نظمت وكالة “ناتاليز إيجنسي” مساء أمس الثلاثاء  بفندق الموڤينبك عرض أزياء ضخم حمل عنوان “غلامور داي” جمع فيه أهل الفن والصحافة وكبار مصممي الأزياء.

شارك في العرض ثلاثة من أهم مصممي الأزياء وهم “ريما بحصلي والتي بدأت عرضها في الثالثة عصرًا وقدمت مجموعتها الجديدة التي لفتت أنظار الحضور بتصميمات أسطورية، وسناء معتوق وبدأت عرضها في تمام السادسة مساءًا وأبهرت الجميع بتصاميمها الراقية، وفريد بو دراع وبدأ عرض مجموعته الجديدة لخريف وشتاء 2018-2019 في تمام الثامنة مساءًا مقدمًا قطع غير تقليدية وجديدة.

وفي ختام عرض “فريد بو دراع” فاجأت النجمة “ناي سليمان” الحضور بجمال إطلالتها ، حيث كانت عروس السهرة بمشاركتها في عرض الأزياء، وأطلت بفستان زفاف ملكي بأنامل المصمم “فريد أبو دراع”.

وأكملت “ناي” جمال السهرة بغنائها وصوتها المميز، وقدمت أغنيتها الشهيرة “أجمل فستان”  أثناء تواجدها على المنصة لعرض فستان زفاف أسطوري،  وسط تفاعل شديد من الحضور.

هذا الحدث الضخم  كان من فكرة وتنظيم كل من “السيدة/ ناتالي فضل الله والسيدة/ رنده مخول، كما قام السيد/ سام سعد صاحب  Lebanon online Tv بالتنطيم الفني للعرض، وطوني نمير.

قدمت “ريما صيرفي” برنامج هذا الحدث و أخرجه كل من  ستيفاني قبلان وعبده نجار.

حرصت السيدة/ رنده على إستقبال الضيوف بشكل رائع ومميز وكعادتها تعاملت بأسلوب راقي مع الحضور.

كانت “وكالة ناتاليز إيجنسي” تهدف إلى تقديم عرضًا مميزًا غير تقليدي تجمع فيه أهل الفن والصحافة بمصممي الأزياء اللامعين لتكن سهرة إبداعية تتضمن كوكتيل من المفاجآت.

ونجحت “ناتاليز إيجنسي” في تحقيق هدفها، حيث كان العرض مميزًا احتضن عدة فقرات متنوعة ومنها رقص شرقي وفقرات فنية أبدع من خلالها نجوم الفن ومنهم فادي حرب وناي سليمان ليبهرا الحضور بأغانيهما.

وبعد إنتهاء المصمم عرض فريد، دعت “ناتالي إيجنسي”  اهل الصحافة والاعلام والنجوم الى سهرة عشاء في مطعم برج الحمام.

شاهد أيضاً

بين “خمسه ونص” و”الهيبة” المنافسة على الخطوة 

إنتصف شهر رمضان المبارك، وظهرت نسب المشاهدات للمسلسلاتالرمضانية التي بدأت تتنافس على المراتب المتقدمة منذ اليومالأول لعرضها. وبظهور نسب المشاهدات “الرايتنغ” حسب كبرىشركات الإحصاء والتدقيق، بدا للجميع أن الإهتمام الجماهيريالظاهر للدراما الرمضانية، سواء بحديث الصحافة والنقّاد الفنيين،أو حسب الناشطين على مواقع التواصل الإجتماعي، تحوّل الىأرقام ونسب لا لُبس فيها. ففي القراءة الدقيقة لنسب المشاهدة التي حققتها مسلسلات“خمسه ونص” و“الهيبة” و“دقيقة صمت” ( من إنتاج شركة صبّاحأخوان“، يتأكّد تفوّق هذه الأعمال لبنانياً وعربياً بشكل لا شك فيه.خصوصاً، أن النسب المعلنة تأتي من شركات لا علاقة لها بالشركةالمنتجة، أو بالمحطات التي تعرض هذه الأعمال. تقول الأ{قام، أن مسلسل “خمسة ونص” حقق نسبة مشاهدة تصلالى. (15,24 ) في حين نال مسلسل “الهيبة“(15,22) أي أن النسبمتقاربة بشكل كبير. في نسب أخرى، نالت مسلسلات منافسة نسباًأقلّ بشكل واضح. وهذه النسب تأخذ بعين الإعتبار نسب المشاهدةعلى قناة “أم بي سي 4) التي تعرض المسلسلين، في فترة بعدالظهر حسب توقيت بيروت والرياض. وبهذا تبدو المرتبة الأولىوبشكل واضح،  محجوزة عند المشاهد اللبناني للعملين اللبنانيينالمتنافسين مع باقي الأعمال