“High School Musical -2- on Stage”

“High School Musical -2- on Stage”

- ‎فيبرامج وتلفزيون, مواضيع هامة
29
4

 

خبر عاجل – بيروت

بألبوماته ومسرحياته الــغــنــائــيــة الــتــي يجسدها  24مراهق لبناني،و 8 راقصين مراهقين عالميين, تتراوح اعمارهم بين 13  و 18 سنة, مارسوا لفترة طويلة ومكثفة كيفية الأداﺀ أمام شريحة جماهيرية واسعة بتقينة عالية جـــداً,” الــذي يشمل أحداثاً مثيرة وأغاني فنية مذهلة مــع وصـــلات راقصة إبداعية، ترجمتها مواهب جديدة من الطراز اللبناني.تضمن الــعــرض 6 لوحات استعراضية قام بتأديتها عــدد كبير مــن الممثلين. وعلى مــدى ساعتين مــن الــوقــت، بُهر الحضور بلوحات راقصة وغنائية للمشاهير مجسدين أدوار الأبطال الحقيقيين الــذي عاشوا مراحل عـــدة مــن الــصــعــود العالمي السريع.وحــصــلــت شــركــة “تياتر دو مازيتو” المتخصصة في الأعــمــال الاستعراضية، على الــحــق الــحــصــري لإنــتــاج هذه المسرحية الغنائية لعرضها فــي لبنان والــشــرق الأوســـط، لتضفي طا بعاً مميز اً يعكس الــمــواهــب اللبنانية المصبوغة بـــالـــطـــابـــع الأجــــنــــبــــي، وشــمــل الاســتــعــراض الــخــتــامــي مزيجاً من الأغــانــي واللوحات الراقصة المتنوعة.هي قصة حب بين مراهقين في مدرسة ثانوية أميركية، نموذج أميركي يخلط الــحــب بالدعابة والرياضة والموسيقى والرقص الجميل إضافة إلى تداخل الأعراق والأمــزجــة، بمثابة نموذج لحياة مراهقة مليئة بالسعادة، يحاول ان يقلدها الكثيرون، وغالباً ما ينجحون. هي حكاية انتصار الحب والغناﺀ والفرح على كل الحواجز والــمــصــاعــب. هــذا الفيلم الــذي حصد جوائز عالمية، واحتل ألبومه الغنائي المرتبة الاولى عالمياً في العام، 2006 من إنتاج ديزني، إنتاج مسرحي ضخم هو الأول من نوعه الذي يعرض في لبنان، حمل رسالة ذات دلالــة ثمينة تكمن فــي مــدى حــب الحياة والتغلب على الأنانية والتفاخر، والمثابرة للوصول الى حياة سعيدة مليئة بالحب والطمأنينة.شــاهــد الــحــاضــرون نجميهم المفضلين “تــروي” و “” غابريلا، يغنيان ويرقصان، لتجذب حركات “شــاد” بشعره الأجعد الشباب المراهقين ما دفع الامر ببعضهم الــى العمل على تقليده، وتبدو الأعــيــن مــصــوّبــة تــجــاه الفاتنة المدللة “شاربيه” بشعرها الأشقر كلعبة باربي، ليعكس الماكياج والــلــبــاس صـــورة تــبــدو أقـــرب ما تــكــون إلـــى الــنــســخــة الأصــلــيــة.وتــكــمــن الــمــفــاجــأة فــي أصـــوات الممثلين الذين تم اختيارهم بمهارة لتقارب الأصــل، وتجسد الفيلم الحقيقي ليبدو وكأننا في “ديزني”. واستخدمت الديكورات المماثلة للأصلية الــى حــد ما، تضفي رونــقــاً على المسرحية.كان لمنظمي المسرحية دور لافت في متابعة مسيرة العرض على مرّ أسبوع كامل، يراقبون، يدققون ويحرصون على تقديم أفضل، الأداﺀ ومن أبرز المنظمين، منتجة المسرحية لميس جوجو، مديرة التسويق رولا ـ ليندا بو علوان, المنتجة المنفذة ريتا سركيس، المخرج جوزيف فاضل، مساعدة المخرج ستيفاني غفري،تصميم الرقص كارينا مطر، المشرف الموسيقي ومدرب الأصوات طوني البايع، مدير المسرح أحمد تنير و فريق انتاج مؤلف من 16 شخص.

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

الممثلة ناريمان فوّاز تحصد جائزة درع التفوق الفني 2017

بحضور كوكبة من نجوم الدراما العربية والوجوه السياسية