خبر عاجل تقوم بواجب العزاء وتقدم الأمانة لعائلة الفقيد

خبر عاجل تقوم بواجب العزاء وتقدم الأمانة لعائلة الفقيد

- ‎فيأخبار الفن, مواضيع هامة
34
4

رحل سعادة … وبقيا يحيا ليحيا في قلوبنا

رحل الكلام مع رحيلك يا صديقي
وصوتك يهتف فى أذني صديقي …
كم من كلام كتبت فى جنح الظلام
فى عزلةٍ ، على شمعةٍ ، مستوحياً الإلهام
وكم من ليالي سهرت أداعب الأقلام
ما عجزت يوماً وما كنت بهذا الإبهام
يبدو أنها جفت الأقلام .

رحلت حين كنت أظن أنى راحلٌ
من شدة الحزن رفعت يدي سائلُ
رحماك … الموت حق عاجل أم آجل

كان الموت و لم أكن ، بل كنت ، بل كنا
غدوت ذكرى فى القلوب باقٍ

غدوت ، وما غدونا إلاّ أوانيه
تنخرها الحموم ولا ندرى متى تكون الهاوية
اللهم ارحمنا وتب علينا واجعل ميتتنا سامية
وأحسن ختامنا و أمت نفوسنا راضية

بهذه الكلمات المتواضعة ننعي صديقنا المخرج المبدع يحيا سعادة، يحيا الذي رحل دون أن يستأذن من رفاقه، من محبيه، من كل إنسان آمن بإنسانيته، وحبه للعمل والحياة، رحل يحيا ليحيا مجدداً في ديار الحق ، رحل وترك جائزته في مكاتبنا فكان التكريم الأخير له قبل رحيله، لكنه لم يتواجد معنا فكانت الوعكة الصحية حينها اقوى منه، لكنه وعدنا بأن نلتقي به كي نقدم له جائزته الذي إستحقها عن جدارة لما قدمه من أعمال جنونية ، فنية مبروزة بإبداع خلاّق.

قبل أن يرحل يحيا تواعدنا على أن نلتقي به في مكاتبه بعد أن يعود من سفره أي من تركيا ليتسلم جائزته الذي حاز عليها من جمهوره وقراء خبر عاجل، لكن الموت كان اسرع منه ومنّا ، هكذا اراد الله بمشيئته أن ياخذ منا المبدع .. ولا إعتراض على حكمه ، هو إختار ليكون ملاكاً في السماء، لكن غياب يحيا لم يمنعنا أو يجعلنا نتردد للحظة واحدة ، أسرة خبر عاجل توجهت الى منزله لتكرمه وتقدم لعائلته جائزته التقديرية التي كانت أمانة من جمهوره الذي أحبه وامن به، هناك في منزل يحيا إمتزجت الدمعة بالإبتسامة، وتوقف الكلام ، والصمت كان أقوى من اي كلام 

الأمانة وصلت إليك يا أيها الفقيد .. لا تخف وعدناك أن نلتقي ثانية ، فبصمتٍ كان اللقاء 

وداعاً … يحيا سعادة

 

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

بالصور : كاميليا ورد في عيد ميلاد وائل جسّار

لبت النجمة الجزائرية كاميليا ورد دعوة تلقتها من