مهرجانات بعلبك الدولية

مهرجانات بعلبك الدولية

- ‎فيبرامج وتلفزيون
50
1

برنامج 2010

 

 

 

دعت لجنةمهرجانات بعلبك الى مؤتمر صحفي داخل حرم الجامعة الاميريكية في بيروت لاطلاق مهراجان بعلبك الذي سيتضمن الكثير من الفنانين والبرامج المتنوعة بالاضافةالى عمل للموسيقار “ملحم بركات ” و اليكم تفاصيل المهرجان

 

 

الخميس 24 حزيران/يونيو 2010

ميكا

عبقري موسيقى البوب

باحة المعبدين

يعدّ ميكا بلا أدنى شك أحد عباقرة موسيقى البوب في بدايات القرن الواحد والعشرين. بعد النجاح الكبير الذي لقيه عالمياً مع ألبومه الأول “الحياة في رسوم متحركة” والذي باع أكثر من 6 ملايين نسخة من حول العالم، أطلق ميكا ألبومه الثاني في أيلول 2009 بعنوان “الفتى الذي عرف الكثير” والذي حصد إعجاب الجماهير بعناوين عدة كـ نحن من ذهب، اللوم على الفتيات، المطر، د. جون، إلخ…

وبعد الأداء المتميّز الذي قدمه ميكا في وسط بيروت عام 2008، ينتظره جمهوره بشغف في بلده المنشأ ليغني في معابد قلعة بعلبك الرومانية المهيبة أشهر أغانيه وليقدم ألبومه الجديد. ستكون سهرة استثنائية لكل معجبيه.

 

 

الجمعة 9 تموز/يوليو 2010

خُماسي كيفين ماهوغاني

فرقة كل النجوم مع أودين بوب

حفلتا جاز في ليلة واحدة

باحة المعبدين

لقد أثبت كيفين ماهوغاني أنه مغني جاز رئيسي، وفي جعبته 11 ألبوماً كمغن قائد، وعدة ألبومات كمغن ثانوي. تصفه نيوزويك “كمغني الجاز الأبرز بين أبناء جيله”. أسلوبه جلي، أنيق ومرن. ولعل جولة 2010 هي تحية إلى جون كولتراين. ويضم فريقه الخُماسي طوني لاكاتوس (سكسوفون تينور) – توماس روكيرت (بيانو) – هينينغ أ. غايلنغ (باس) – سانغوما إيفيريت (طبلة).

 

حاز أودين بوب على لقب “أفضل عازف سكسوفون” في مهرجان البحر الشمالي لموسيقى الجاز. وهو يُعد الأب المؤسس لموسيقى الجاز في العزف على السكسوفون في فيلادلفيا، وأفضل مؤلف ومعلّم موسيقي. وعام 1977، أسس أودين جوقة مؤلفة من تسعة آلات سكسوفون. وقد وصلت الجوقة بعزفها إلى أداء مذهل ووُصفت بأنها “محتقنة بتناسق”. بعمله وتسجيله مع ماكس روتش الشهير طيلة 20 عاماً، عزف أودين إلى جانب فنانين مرموقين مثل: جون كولتراين، ديزي غيليسبي، لي مورغان، ماكوي تاينر وغيرهم. سيقدم أودين بوب حفلاً في مهرجانات بعلبك الدولية مع مجموعته النجومية “لائحة أودين” والتي تضم: إيدي هيندرسون (بوق)، ديفيد ويس (بوق)، تيرانس ر. براون (سكسوفون تينور)، جوزيف سادلر (سكسوفون باريتون)، جورج بورتون (بيانو)، لي سميث (باس)، جيف “تاين” واتس (طبلة) والضيف الخاص النجم جايمز كارتر (سكسوفون تينور).

 

 

السبت 17 تموز/يوليو 2010

أوركسترا سينفونييتا كراكوفيا

إحياء الذكرى المئوية الثانية لميلاد شوبان

باحة المعبدين

تُعد أوركسترا سينفونييتا كراكوفيا من رواد الأوركسترا البولندية والأوروبية. وسيتولى المايسترو كريزيستوف بينديركي، الذي مُنح عام 1960 جائزة الدول الأوروبية على معزوفته الطليعية “لحن أنيق حزين لضحايا هيروشيما” مع أوركسترا آلات وترية، قيادة الفرقة الموسيقية المؤلفة من 68 عازفاً على المسرح. وكان قد تلا ذلك، نجاح آخر لكورس شغف القديس لوقا، والذي قُدم في مهرجانات بعلبك عام 1971. كما حاز على جوائز مرموقة لا سيما جوائز غرامي في الأعوام 1987، 1998، و2001، فضلاً عن جائزة غراوماير للتأليف الموسيقي عام 1992.

وإحياءً للذكرى المئوية الثانية لميلاد شوبان، ولحفلة واحدة فقط، سيرافق المايسترو بينديريكي، عازف البيانو المنفرد كريزيستوف جابلونسكي وعازف التشيلو المنفرد رافال كوايتكاوسكي.

سيتضمن البرنامج:

–         بيتهوفن: افتتاحية إجمونت.

–         بيندريكي: كونشرتو على التشيلو مع عازف التشيلو المنفرد رافال كوايتكاوسكي.

–         شوبان: كونشرتو للبيانو رقم 1 في سلم مي الصغير رقم 11 مع عازف البيانو المنفرد كريزيستوف جابلونسكي

 

 

السبت 24 تموز/يوليو 2010

مسرح بوريس آيفمان لرقص الباليه – سانت بطرسبرغ

أداء رائع لباليه “آنا كارينينا”

باحة المعبدين

يُعد بوريس آيفمان من الشخصيات البارزة في رقص الباليه المعاصر، وقد وصفته نيويورك تايمز كـ “أنجح مصممي الرقص الروسي”. بعد أن حصد العديد من الجوائز المهمة وقدم عروضاً في أكثر المسارح المرموقة في العالم (مسرح مارينسكي، مسرح الإيليزيه، مركز مدينة نيويورك، إلخ…)، سيقدم مسرح بوريس آيفمان لرقص الباليه على خشبة مهرجانات بعلبك آنا كارينينا بمشاركة 56 راقصاً وراقصة استثنائيين وبعرض متميّز على موسيقى بيتر تشايكوفسكي.

 

السبت 31 تموز/يوليو 2010

نصير شمّه

مع أوركسترا بيت العود 

باحة المعبدين

يُعد نصير شمّه من أكثر الموسيقيين المحترمين والمتميّزين في العزف على العود اليوم. منذ أن بدأ حياته المهنية، وهو يؤلف موسيقاه الخاصة، مقدماً العروض والحفلات في مختلف أنحاء العالم وحاصداً العديد من الجوائز العالمية. إنه الموسيقي الوحيد الذي صمم عوداً بثمانية أوتار متّبعاً ما جاء في مخطوطات النظريات الموسيقية الشهيرة للفارابي في القرن التاسع. سيقدم نصير شمّه، ولليلة واحدة، عزفاً موسيقياً مع أوركسترا بيت العود (المؤلفة من 30 موسيقيا) في مهرجانات بعلبك الدولية، وستكون من الليالي التي لن تُنسى.

 

الخميس 5، الجمعة 6 والسبت 7 آب/أغسطس 2010

“ومن الحب… ما قتل…”

مسرحية غنائية لملحم بركات وغسان الرحباني

باحة المعبدين

لطالما أثبتت الموسيقى أنها روح الحياة ولغة الشعوب. وهذا العمل الموسيقي يركّز على الصراع بين الحضارتين الشرقية والغربية.

فأين هي المشكلة وهل هناك من حل؟

يتشارك تأليف القصة والتلحين والبطولة كل من ملحم بركات وغسان الرحباني.

سيناريو، حوار وإخراج: غسان الرحباني.

وتشارك رانيا الحاج على المسرح إلى جانب 100 شخص بمن فيهم ممثلين وراقصين وكومبارس.

مسرحية غنائية راقصة لبنانية بامتياز.

 

 

 جان فريسكور – بيروت

 

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

جوزيف عطية في خامس حلقات “أنت أونلاين” على شاشة تلفزيون دبي

  دبي 11 ديسمبر 2017: تستضيف الحلقة الخامسة