حليمة بولند أفضل اعلامية عربية للعام الثالث على التوالي عن برنامجها “مسلسلات حليمة”

حليمة بولند أفضل اعلامية عربية للعام الثالث على التوالي عن برنامجها “مسلسلات حليمة”

- ‎فيبرامج وتلفزيون

 

حليمة بولند : الضجة كانت لصالحي وغيرت سياستي في التقديم والأزياء

التزمت الصمت إزاء الشائعات لأن البرنامج كان مستمرا

القائمون على مهرجان المميزون في رمضان: حليمة بولند تستحق اللقب بجدارة

 

برعاية الشيخ دعيج الخليفة الصباح وبحضور السفير اللبناني بالكويت الدكتور بسام النعماني      كون برنامج “مسلسلات حليمة” والفوازير صوّرت بالكامل في لبنان ومدير مهرجان المميزون في رمضان تم تتويج الاعلامية حليمة بولند كافضل اعلامية عربية للعام الثالث على التوالي عن برنامجها “مسلسلات حليمة” الذي حقق نجاحاً منقطع النظير بين برامج رمضان المبارك.

ولهذه الغاية عقد مؤتمر صحافي تسّلمت فيه الجائزة وكذلك التقت بالصحافة الكويتية للاجابة على كافة التساؤلات التي دارت في اذهانهم خلال الفترة الماضية.

من جانبه قال مدير المؤتمر الصحافي نايف الشمري أن اختيار حليمة بولند للحصول علي لقب أفضل إعلامية عربية لمهرجان “المميزون في رمضان” جاء عن جدارة واستحقاق بفضل تصويت الجمهور ، مبينا أنه ليس هناك مذيعة عربية قدمت برنامج في رمضان تستحق اللقب أفضل من بولند ، فيما وصف الشيخ دعيج الخليفة الصباح بولند بأنها سفيرة للأعلام الكويتي والتي تركت بصمة واضحة وملموسة خلال التجارب البرامجية التي قدمتها ، ثم جري في المؤتمر الصحفي عرض فيلم مصور عن فوز بولند في جوائز المهرجان علي مدي الأعوام الثلاثة الماضية ، ثم تم تكريم بولند من قبل الشيخ دعيج الخليفة الصباح وتكريم السفير اللبناني د. بسام النعماني.

وخلال المؤتمر ، فجرت حليمة بولند مفاجأة من العيار الثقيل عندما كشفت عن عرض تلقته قبيل وصولها من بيروت قبل أيام معدودة من قبل الكاتب والمنتج حمد بدر لبطولة عمل درامي جديد من خلال عرض مفتوح يمنحها حرية وأفضلية باختيار فريق العمل الي جانب تلقيها عروض متعددة ما بين الدرامية والسينمائية من منتجين ومخرجين خليجيين وعرب منهم خيري بشارة إلا أنها لا تزال تدرس تلك العروض بكل تأني ولم تقرر بعد خوض تجربة التمثيل ، معلنة عن تقديم برنامج “مسلسلات حليمة 3” العام المقبل في محطة “أم بي سي” .

المؤتمر الصحفي الذي اقيم لبولند في فندق هوليدإن السالمية ردّت فيه بولند على الشائعات التي صاحبت برنامجها الرمضاني “مسلسلات حليمة 2” الذي عرض في رمضان مؤخرا عبر شاشة محطة “أم بي سي” وبمناسبة حصولها علي لقب أفضل إعلامية عربية للعام الثالث علي التوالي في مهرجان المميزون في رمضان ، المؤتمر أقيم تحت رعاية الشيخ دعيج الخليفة الصباح وبحضور السفير اللبناني د. بسام النعماني وحشد من وسائل الإعلام وأداره الزميل نايف الشمري وقدم فقرات الحفل المذيع صالح الراشد .

   

بولند بدأت حديثها قائلة بأن هناك سر في النجاح الذي تحققه كل عام في رمضان ، مبينة أنها تفاجأ بحصد ردود فعل أكبر بكل تجربة مما يثير علامات استفهام لدي الآخرين ، ورأت أن المفارقة الملموسة أن كل من ينتقدها أو يؤيدها في برنامج “مسابقات حليمة” هو من أشد المتابعين لها ، متمنية أن تظهر دائما وترضي جمهورها وتكون وفق طبيعتها وشخصية “حليمة بولند” التي تثير الجدل بكل تجربة تلفزيونية تخوضها في كل عام .

   

 

وتناولت بولند الشائعات التي رافقت تجربتها في برنامجها الرمضاني “مسابقات حليمة 2” وقالت أنها التزمت الصمت جراء هذا الجو المشحون في الشائعات التي أطلقت بهدف ضرب نجاح برنامجها والتأثير علي شعبيتها طالما أن البرنامج كان مستمرا .

 

وأضافت أنها قدمت فكرة البرنامج بنفس فكرة العام الماضي لكن التجربة الأخيرة نالت نجاح منقطع النظير خصوصا أن الذي تهتم فيه كثيرا أن عملها لا يمر مرور الكرام لكن هذا لا يعني أنه ليس هناك صعوبات ومشاكل فهي طبيعية ونتاج كل تجربة جديدة ، موضحة أن الضجة التي صاحبت “مسابقات حليمة 2” كانت لصالحها ولقد ساعدت علي تغيير سياستها في التقديم وارتداء الأزياء بعد عدة حلقات وجيزة من البرنامج ، وأعلنت بولند عن تحضيراتها مع محطة “أم بي سي” للبدء بإطلاق برنامج حواري غنائي شبيه في “تاراتاتا” الي جانب أن هناك فكرة برنامج مسابقات فرنسي معرب مقارب لبرنامج “من سيربح المليون” ، وكشفت عن إطلاق خدمة عبر الجوال مؤخرا تحمل أسمها “جوال حليمة” سجلتها مع محطة “أم بي سي” والتي تتضمن أعمالها وشكلها ونصائحها للآخرين وآخر أخبارها .

 

شاهد أيضاً

المخرج السوري باسل الخطيب شارف على الانتهاء من تصوير فيلمه السينمائي الجديد “الاعتراف”

شارف المخرج السوري باسل الخطيب على الانتهاء من