عبدالرسول سلمان : الدكتورة سعاد الصباح تقدم الدعم للمبدعين في الكويت والعالم العربي

عبدالرسول سلمان : الدكتورة سعاد الصباح تقدم الدعم للمبدعين في الكويت والعالم العربي

- ‎فيمتفرقات
22
0

عبرت الشيخة الدكتورة سعاد الصباح عن سرورها بهذا المهرجان الدوري السنوي الذي يُعد رافعة للفن التشكيلي ومحفزاً فريداً لتنمية الذائقة الفنية والحصيلة الثقافية وعاملاً مهماً على تشجيع المبدعين في الكويت وسائر دول الخليج العربي.

وقالت فى تصريح خاص بمناسبة مهرجان سعاد الصباح الخامس للفن التشكيلي خلال الفترة من 13 – 19 أبريل 2016

«: أهلاً بإطلالتكم من جديد في هذا المهرجان الذي يشرف بكم ويعتز بإبداعاتكم»، معبّرة عن سعادتها بأن يتجدد اللقاء، وذلك «لنشرع معكم باب الأمل ونحن ندخل عالم اللون وبهجة اللوحة وكرنفال الرسم الجميل”.
وفى ختام تصريحها قالت الدكتور سعاد الصباح:

«”أهلاً بكم أيها الأحباء في مهرجان تصنعه أياديكم الماهرة وقلوبكم الطاهرة وضربات ريشة الفن على صفحات البياض”.

من جانبه صرح السيد عبدالرسول سلمان رئيس الجمعية الكويتية للفنون التشكيلية ورئيس اتحاد التشكيليين العرب بقوله:

تفخر الجمعية الكويتية للفنون التشكيلية بحضور نخبة من مبدعي التشكيل من دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية تمثل تجاربهم البصرية تنوعاً ثرياً ومتفرداً ونادراً . ويقام هذا المهرجان كل عامين ويتم فيه توزيع جائزة د. سعاد الصباح.

وأشار إلى أن المحاولات التي قام بها الرواد منذ تأسيس الحركة التشكيلية الخليجية في منتصف القرن الماضي لم تكن بمعزل عن تصاعد الوعي السياسي والاجتماعي ، فلا غرابة إذا ارتبط النتاج الخليجي بكل أشكاله في التركيب الفني ونظرته تجاه الموضوع بروحية ليس من السهل إهمال علاقتهما بتراثه القديم.

إن هذا الموقف العصري من التراث شكل من خلال هذا الارتباط تياراً واسعاً قادته التجربة الفنية الخليجية إلى نزعة تجريبية تبلورت بعمق في هذا القرن.

تشكل الأعمال المعروضة جانباً من الأساليب الفنية التي تزدهر ضمن حركة الفن التشكيلي العربي المعاصر ، وهي مع تنوع مستواها التقني وموقفها الفكري تعكس خبرات الفنان الخليجي إزاء مسألة الفن ليس كمظهر شكلي ، وإنما كتجربة روحية معاشة.

وأضاف أن رعايتنا لإقامة مهرجان جائزة د. سعاد الصباح الخامسة ، وهي فكرة رائدة قدمتها الجمعية منذ عام 2008م وتبنتها الشيخة الدكتورة سعاد الصباح والذي يعتبر تواصلاً بين فناني دول مجلس التعاون ولاقت دافعاً مشتركاً وتفاعلاً ، والتي جاءت استجابة للتحولات التي تفرضها المرحلة وتعاطياً مع منظومات المتغيرات التي تتصل بحيوية الفنون الحديثة.

ولاشك أن في هذه الدورة قررنا أن ندعو الفنانين المشاركين للعمل بورشة فنية مباشرة لنرسم ونبدع جميعاً التجربة بعيدة عن النقل والتسجيل لتأتي كمنجز جديد نتجاوز به الحركة نفسها مما يعد خطوة واسعة للإبداع الخليجي العربي.
وذكر إن التوجهات الكريمة للشيخة الدكتورة الشاعرة سعاد الصباح تؤكد دائماً على تقديم جميع أشكال الدعم للحركة التشكيلية في الكويت وتشجيع المبدعين العرب على المزيد من العطاء من أجل إنماء الفن التشكيلي والتأكيد على النهضة الثقافية التي تشهدها بلادنا في ظل القيادة الحكيمة لسمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه .
تحية للمبدعين والضيوف .. وتحية لكل من ساهم في إنجاح هذا المهرجان.

د. سعاد الصباح ضيوف المهرجان السيد د. احمد نوار - مقرر لجنة الفنون التشكيلية بالمجلس الأعلى للثقافة ضيوف المهرجان السيد هشام قنديل - رئيس مجلس إدارة جاليري ضي عبدالرسول سلمان2

 

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

محامى جونى فضل الله يرد القضاء المصرى رد المكائد الى نحورها

فى اول تعليق من عبدالفتاح مصطفى رمضان محامى