ابرز ضيوف “مهرجان بيروت الدولي للسينما”

ابرز ضيوف “مهرجان بيروت الدولي للسينما”

- ‎فيمتفرقات

الايطالي لوكا غواداغنينو والبوسني دانيس تانوفيتش

ابرز ضيوف “مهرجان بيروت الدولي للسينما”

 

 

بيروت- في 4 تشرين الأول (أكتوبر) 2010- أعلنت إدارة “مهرجان بيروت الدولي للسينما” اليوم الاثنين أن المخرج الايطالي لوكا غواداغنينو سيكون حاضراً خلال عرض فيلمه “أنا الحب” (Io sono l’Amore أو I am love ) في اختتام الدورة العاشرة من المهرجان في 13 تشرين الأول (أكتوبر) المقبل.

وأفادت إدارة المهرجان في بيان أن من ابرز ضيوف المهرجان الذي يفتتح بعد غد الأربعاء 6 تشرين الأول (أكتوبر)، البوسني دانيس تانوفيتش، مخرج فيلم “سيرك كولومبيا” (Cirkus Columbia)، الذي يعرض ضمن فئة “البانوراما العالمية”.

ويستضيف المهرجان أيضاً عدداً من المخرجين العرب الذين تشارك أفلامهم في مسابقة الأفلام الشرق أوسطية الروائية، منهم التونسي معزّ كمّون، مخرج فيثلم “آخر ديسمبر”،  ومواطنته رجاء العماري، مخرجة فيلم “الدّواحة”، والبلجيكي من أصل مغربي نبيل بن يادير، مخرج فيلم “البارونات”، والإماراتي علي مصطفى، مخرج فيلم “دار الحيّ”، والذي عرض في افتتاح مهرجان الخليج السينمائي في نيسان (ابريل) الفائت في دبي، ونال جائزة لجنة التحكيم الخاصة فيه. كذلك يحضر المخرج الكردي العراقي شوكت امين كوركي، الذي حصد فيلمه “ضربة البداية” جوائز عدة منها افضل فيلم في مهرجان الخليج السينمائي.

وسيكون موجوداً أيضاً السويسري ألكسندر مونييه، الذي شارك مع اللبناني ايلي خليفة في اخراج فيلم “يانوسك”، أحد الأعمال المدرجة ضمن المسابقة نفسها.

وفي اطار مسابقة الأفلام الشرق أوسطية القصيرة، يستضيف المهرجان السعودي عبدالله ال عياف، مخرج فيلم “عايش” الذي يشارك في مسابقة الأفلام الشرق أوسطية القصيرة، والذي حصل على الجائزة الأولى لأفضل فيلم قصير في مهرجان الخليج السينمائي الذي استضافته دبي منتصف نيسان (أبريل) الفائت.

كذلك ستحضر المخرجة السعودية عهد كامل، المقيمة في الولايات المتحدة، والتي نال فيلمها “القندرجي” الجائزة الثانية في مهرجان الخليج السينمائي عن فئة الأفلام الروائية القصيرة.

ومن الضيوف ايضاً الاماراتي أحمد زين، مخرج فيلم “غيمة شروق” الذي نال شهادة تقدير من لجنة التحكيم في مهرجان الخليج السينمائي، والعراقية سحر الصواف، مخرجة فيلم “أم عبدالله”، والتي حصلت على جائزة لجنة التحكيم الخاصة في مهرجان الخليج السينمائي.

ويحضر أيضاً الأردنيون أحمد قاسم، مخرج “روحة بلا رجعة”، وأمجد الرشيد، مخرج “يوم مرّ… يوم أمرّ”، والأردني طارق الريماوي، مخرج الفيلم التحريكي “مفقود”الذي نال الجائزة الأولى في مسابقة الفيلم الأردني القصير ضمن مهرجان الفيلم االفرنسي العربي في عمّان، في حزيران (يونيو) الفائت، اضافة الى راكان مياسي، مخرج “سوناتا البحر”.

وتضم لائحة الضيوف أيضاً المغربي عثمان الناصري، مخرج فيلم “بدون كلام”، والجزائرية ياسمين شويخ، مخرجة فيلم “الجن” الذي عرض ضمن “زاوية الأفلام القصيرة” في مهرجان كانّ الفرنسي، ونهي ابنة المخرجين الجزائريين المعروفين يمينة ومحمد شويخ.

ويشمل الحضور السويسرية ايلين هوفر، مخرجة فيلم “حداد اللقلق السعيد” (Le deuil de la cigogne joyeuse )، وهو انتاج فرنسي لبناني يعرض ضمن فئة الأفلام القصيرة من خارج المسابقة، ويضم ممثلين لبنانيين.

بدوره، يحضر الكندي جايكوب تييرني، مخرج فيلم “التروتسكي” (The Trotsky)، المدرج في البانوراما.  

ومن الحاضرين ايضاً، اللبناني حسّان حكوش، الذي يعيش في ألمانيا، وهو أحد أفراد عائلة لبنانية تعيش في حي نيوكولين في برلين، ويتناولها فيلم “نيوكولين آنليميتد” Neukölin Unlimited للمخرج اغوستينو ايموندي.

ومن الضيوف البارزين، رئيس لجنة التحكيم، الناقد والمؤرخ السينمائي الكندي روبير دودولان، وعضوا اللجنة، الممثلة والكاتبة السينمائية والمسرحية الفرنسية الأصل الهندية النشأة كالكي كوشلان، والممثلة والمنتجة أرسينيه خانجيان، المولودة في بيروت والتي تعيش حالياً في كندا، وهي زوجة المخرج أتوم ايغويان ونجمة أفلامه.

تجدر الاشارة الى أن 61 فيلما دوليا وشرق أوسطي تشارك في المهرجان، وهي لمخرجين من 26 دولة، بينها 11 دولة شرق أوسطية.

شاهد أيضاً

دانييلا رحمه هي السفيرة الجديدة للوريال باريس في الشرق الاوسط وشمال افريقيا ‎

عارضة الأزياء ومقدمة البرامج التلفزيونية والإذاعية والممثلة دانيلا