حليمة بولند علامة فارقة في الإعلام

حليمة بولند علامة فارقة في الإعلام

- ‎فيبرامج وتلفزيون, متفرقات

تشكل الإعلامية حليمة بولند حالة استثنائية في الإعلام الخليجي، فهي استطاعت خلال خمس سنوات أن تضع لنفسها مكانة مميزة لدى الجمهور العربي بفضل البرامج التي قدمتها على عدد من الشاشات العربية.

وها هي اليوم تطل للعام الثاني عبر شاشة الـ mbc التي تعتبر شاشة الأسرة لتقدم للمرة الثانية برنامجها الشهير ” مسلسلات حليمة” الذي فاق كل التوقعات بنجاحه وهو اليوم أصبح حديث الشارع. حليمة إستطاعت بتواضعها وعفويتها وخفة دمها أن تشد المشاهد من خلال إحترافية تقديمها وتقليدها الكثير من الشخصيات الفنية والسياسية وغيرها، كما حافظت على ظهورها الأنيق وحسن إختيار ملابسها التي أبهرت المشاهد العربي.

 

حليمة بولند أصبحت اليوم الرقم الصعب، والعلامة الفارقة في الإعلام لتشكل ظاهرة إعلامية لا بد أن نطلق عليها نجمة الأعلام .

 

في الأيام الأخيرة خلال متابعتنا لما يكتب أو ينشر عنها لاحظنا بأن بعض المواقع الألكترونية والصحف نشرت خبراً مفاده بأن مؤسسة الأم بي سي ستكتفي بظهور حليمة عبر شاشاتها الكريمة وستتخذ قرار توقيف البرنامج، منهم من أكد بأن البرنامج سيتوقف في 15 رمضان لكن الغريب في الأمر بأننا تجاوزنا اليوم السابع عشر من الشهر الفضيل وما زالت حليمة تطل بكامل أناقتها وحريتها عبر الشاشة، ايضاً لفتنا خبر مفاده بأن حليمة سوف يتوقف برنامجها في 20 رمضان، إنتظرنا هذا التاريخ تحديداً لنتأكد من صحة الخبر فكان مماثل للخبر الأول الذي أكد بأن مسلسلات حليمة سيتوقف في 15 رمضان، من هنا تسائلنا يا ترى ما الغرض من كل هذه الشائعات التي تطلق على حليمة ، دون أن نفكر بالسبب نقول  على الملء بأن نجاح حليمة وبرنامجها هو السبب الوحيد وراء إطلاق كل هذه الشائعات ، أخيراً وليس آخراً لنطمئن الجميع بأن برنامج ” مسلسلات حليمة ” مستمر حتى آخر شهر رمضان المبارك ، وملكة جمال الاعلاميات ستبقى قمراً ساطعاً عبر شاشة الأم بي سي وستعيد جمهورها الكبير ومشاهدينها عبر هذه الشاشة التي تعتبرها بيتها الثاني.

 

شاهد أيضاً

إجتماع لمجلس المرأة العربية تحضيراً لملتقى القاهرة

  إجتماع لمجلس المرأة العربية تحضيراً لملتقى القاهرة