رسالة إلى اللواء عباس إبراهيم من نجاح عز الدين

رسالة إلى اللواء عباس إبراهيم من نجاح عز الدين

- ‎فيمتفرقات
20
3

عباس إبراهيم نجاح عز الدين
ياسيد الأسياد جميل المحيا
سيد البطولة يا الطيب الخلال والحسب
كلما ذكر اسم عباس إبراهيم
أعرف معنى الشجاعة والبطولة وطيب النسب
لقد أزهر لبطولتك في الشرف نهضة
وشمائلك العلوية تدعونا أن نفخر
وجزعنا من خطب أصاب أمتنا
بطاشين داعشيون اختطفوا سادة الجيش النجب
سفاحين يسعون في الأرض فساداً
لاضمير لهم لا قلب ولا حسب
كم علت أصوات وصراخات ، لاجدوى لها
بل قلت سنحرر أسرانا من المجرمين ، ونظفر
عاهدت ذويهم عهداً صادقا
وداويت جراحهم ، وحققت المأرب
أخذت على نفسك عهداً
وعانيت الصعاب لمرادهم بقلب رحب
وقمت بأمر أسرانا موفق
ولم تأبه لبطش الظالمين وما يضمروا من تعصب
كنت عصاميا في جهودك
وخاطرت بنفسك بعزم صادق الهمم
وأطفأت نيران قلوب مأججة
وكففت دموعاً وأنت المطيب
هادئ في قولك ومراميك
وحليما ساعة الغضب
محنكاً ذو نباهة صائبة
تجيد التصرف في النوائب والخطب

آه ياحمام هل تغني لحزني أو تسجع
ابكي فتاة عنى لاهيه
أرافق بشوقي لها سواد الليل
حسبت الهوى أمر هين
العين منه قريحة والنفس تجزع
دمعي بخطب في المآفي ناطقا
ونارا في القلب ازيزها في مسمعي
ودعتها دون ان انطق
وحريق الوجدان يثير أدمعي
قلبي تائه حزين من هجرها
لم يبق فيه للبشاشة موضع
عبراتي صرفتها عليك عيوني
حتى الان حقها لم تدفع
بل قلبي ضعيف مستكين عاجز
استسلم لإمرأة حبها لم ينفع
كلمتها تكرارا عن شوقي ولوعتي
أذناها صماء لم تسمع
نجاح عز الدين
كاتبة وباحثة لدى كتب في المكاتب واطبع الان ديوان شعر لي
ايهم القصيدة آه ياحمام وفيها حوار مع عاشق والحمام

ac (1)

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

محامى جونى فضل الله يرد القضاء المصرى رد المكائد الى نحورها

فى اول تعليق من عبدالفتاح مصطفى رمضان محامى