مي شدياق تتحدث بكل جرأة

مي شدياق تتحدث بكل جرأة

- ‎فيبرامج وتلفزيون, متفرقات
49
0

 

مذيعة لطالما اراد الكثيرون التمّثل بها و المضي بطريق خبرتها الكبيرة و لطالما اراد البعض اسكاتها ولكنهم لم يفلحوا و بقيت هي الاعلامية المتميزة رغم انف الجميع انها الاعلامية ” مي شدياق ” التي نوجه لها اسمى و اجمل باقة ورد

 

الكثيرون يريد ان يتعرف ويتقرب اكثر منك فهل لنا ببطاقة تعريف عنك ؟

 

بدات عملي كصحفية في إذاعة صوت لبنان أثناء الدراسة في الجامعة اللبنانية في عام 1982. وفي عام 1985 عملت في المؤسسة اللبنانية للإرسال، حيث اعتبرت أيضاً واحدة من المذيعين الرئيسيين للمحطة. في أكتوبر 1990، انتقلت إلى سويسرا للعمل في السفارة اللبنانية هناك، وعدت للبنان مع نهاية عام 1991. احمل درجة الدكتوره في الصحافة من الجامعة اللبنانية، كما درّست في جامعة سيدة اللويزة الكاثوليكية. في 3 وايو 2003 حصلت على جائزة اليونسكو لحرية الصحافة و في 27 اكتوبر 2006 حصلت على جائزة الشجاعة في الصحافة من مؤسسة اعلام المراة الدولية و في 3 مايو 2007 على جوقة الشرف الفرنسية التي قدمها الرئيس جاك شيراك

 

حصلت لك محاولة اغتيال مذا تتذكرين من هذه الحادثة الاليمة ؟

في 25 سبتمبر 2005 حصلت لي الحادثة و قد اصبت بجروح بليغة في يدي و رجلي ادت الى بترها و لكنهم لم ولن يستطيعوا بتر لساني و عملي كاعلامية لن يسكته احد و لن تنطفي شمعتي بل سافرت لمدة قصيرة الى فرنسا للمعالجة وعدت الى لبنان

تحملين عدة شهادات ؟

نعم احمل درجة الدكتورة في الصحافة من الجامعة اللبنانية كما واني ادرّس في جامعة سيدة اللويزة الكاثوايكية

بعد برنامج بكل جراة قدمت استقالتك بكل جراة على الهواء؟

نعم انا اقدم استقالتي عندما انا اريد وليس عندما يريد الاخرون , انا قديت 19 عاما في المؤسسة اللبنانية للارسال و ليس من السهل تركها و لكن محاربتي جعلتني استقيل واحافظ على كرامتي

اطلقتي مؤسسة مي شدياق للاعلام ؟

نعم ومن شانها إعداد البرامج التدريبية للمتخرّجين، ومساعدة المهنيين على تطوير قدراتهم، وإعداد نشرات ومطبوعات، تنظيم محاضرات وحلقات دراسية بهدف التعاطي مع الوسائل الإعلامية. وعلى غرار باقي المؤسسات الإعلامية

ما جديدك ؟

برنامج على محطة اخرى طبعا و لكن الوقت قريب وسوف اعلن كل شي ولن اسكت على شي مهما كان

هل كان هناك سقف معين لبرامجك في المؤسسة ؟

طبعا وكنت احصل دائما على تبريرات وكان كبار المسوؤلين في البلد يتدخلون لانزال هذا السقف او اهدد بترك عملي ولكني لا اخاف من احد والله كبير ولا يصّح الا الصحيح

هل ستتغير نظرتك السياسية في يوم من الايام ؟

كلا كلا كلا لاني اعرف تمام من هو الفريق الذي اتبعه وانتمي اليه , الكلام و التصاريح الكاذبة ياتي يوم و يكتشفها الجميع وعسى الا يكون قد فات القطار

جان فريسكور – بيروت

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

سيرين عبد النور تشارك في خماسية والقصة ستكون مفاجأة كبيرة !

  في اتصال خاص مع النجمة اللبنانية سيرين