نجاح باهر في حفل شمّ النسيم

نجاح باهر في حفل شمّ النسيم

- ‎فيمتفرقات

اختتمت النجمة ميريام فارس حفل شمّ النسيم الذي جمعها مع الفنّان حكيم في 4 أبريل في نادي الجزيرة في مصر بدعوة رسميّة من التلفزيون المصريّ الذي نقل الحدث مباشرةً.  وكان من المتوقّع أن يحضر الحفل 15،000 متفرّجاً إلا أنّه بلغ عدد الجمهور حوالي 35،000 شخصاً فصعدوا على سطوح المباني وعلى الجسور والطرقات المطلّة على المسرح الواسع المجهّز بأهمّ التقنيّات السمعيّة والبصريّة استعداداً لهذا الحفل الضخم.

واعتلت ميريام المسرح وسط الأسهم الناريّة ترحيباً بها.  وحيّت جمهورها بعد أغنيتها الأولى، فعيّدته بعيد شمّ النسيم وبالفصح المجيد للطائفة المسيحيّة في كافّة أنحاء العالم.  وقدّمت ميريام باقة من أجمل أغانيها القديمة والجديدة. وفاجأت ميريام جمهورها عندما اختفت عن المسرح على وقع أغنية LaBamba الإسبانيّة لتبدّل ملابسها وتظهر مجدّداً بفستان أبيض طويل تغنّي “الأطلال” للسيّدة أمّ كلثوم تبعها تصفيق حارّ وآهات من الإعجاب.

وبعدما هدأ الجمهور، ألقت ميريام كلمة قائلة: “لقد زرت العديد من أرجاء العالم والتقيت بالكثير من المصريين، اختلفت طموحاتهم وأطباعهم إلا أنّهم توافقوا على حبّهم لوطنهم وأهلهم”.  وهنا، قدّمت ميريام أغنية “على بالي” للفنانة القديرة عايدة الأيّوبي متوجّهةً إلى كلّ المغتربين المصريين كي يعودوا إلى بلدهم الأمّ.

وأكملت ميريام وصلتها الغنائيّة الراقصة حتّى ساعات الفجر الأولى.  ولم تتمكّن من مغادرة المكان بسهولة إذ أنّ الجمهور قد احتشد حول سيّارتها معبّراً عن فرحته وحبّه لها.

 

شاهد أيضاً

إجتماع لمجلس المرأة العربية تحضيراً لملتقى القاهرة

  إجتماع لمجلس المرأة العربية تحضيراً لملتقى القاهرة