بيان جمعية التعاون الدولي لحقوق الإنسان

بيان جمعية التعاون الدولي لحقوق الإنسان

- ‎فيمتفرقات

مرة جديدة يثبت المجتمع المدني أنه الإطار الحقيقي غير الإصطناعي الذي يؤمن الديموقراطية وحقوق الإنسان ويعمل إنطلاقاً من رؤية واضحة هدفها التنمية و التطور. وما فوز لائحة قرار طرابلس إلا دليل على تزايد الوعي اللبناني عموماً والطرابلسي خصوصاً  لأهمية تعزيز دور وحضور هذا المجتمع في كل المجالات.
نشكر إخواتنا وإخواننا في المجتمع المدني الذين لبوا النداء وصوتوا للائحة قرار طرابلس، ونشدد على أن إتحادنا يزيدنا فاعلية، ومد يدنا لبعضنا البعض هو العامل الأساسي في مهمتنا نحو التغيير الإيجابي الذي يسهم في بناء وطن تحكمه دولة القانون و المؤسسات بعدالة ومساواة
ونشكر بشكل خاص الوزير اللواء أشرف ريفي الذي  سبق ووقف الى جانبنا ودعم تحركات المجتمع المدني وساند قضاياه  على صعيد الوطن ، وها هو اليوم   قد دعم لائحة قرار طرابلس وما تمثله من مختلف أطياف المجتمع المدني فرد هذا المجتمع جميل اللواء ريفي  وكان النجاح حليفنا جميعاً مرة أخرى  .
ونؤكد  إستعدادنا  دائما للتعاون والتكاتف مع الشرفاء في لبنان ، وقد اثبتت تجربتنا أنها نموذج يحتذى به في جميع المناطق اللبنانية وخصوصا بعد تفاعل جميع أطياف المجتمع مع هذا التحالف  ما أدى الى فوز لائحة قرار طرابلس .

شاهد أيضاً

دانييلا رحمه هي السفيرة الجديدة للوريال باريس في الشرق الاوسط وشمال افريقيا ‎

عارضة الأزياء ومقدمة البرامج التلفزيونية والإذاعية والممثلة دانيلا