طاهرة يلاحقها الظلم بعد أن …

طاهرة يلاحقها الظلم بعد أن …

ز – ف

 صوفيا المريخ – حنان – شادية سملالي – جيهان خماس – هناء الادريسي – ضياء الطيبي –  اسماء بسيط – امل العنبري – خوله من عمران – بسمة بوسيل – سلوى تعليبي ، أسماء من المغرب حفظناها وبقيت في ذاكرتنا لأن أكثرهن ّ تعرّضن للظلم وسُلطت عليهن ّ أبشع أنواع القهر والاستغفال، وكأن وجودهن في الاكاديمية عدداً زائداً أو كأن رئيسة الاكاديمية تريد بمشاركتهن أن تمارس حقدها عليهنّ.

أكثر المشتركات المغربيات يشهد لهنّ العالم بأصواتهنّ الجميلة، وحضورهنّ المميز، ومواهبنّ الكثيرة ، ما الذي إرتكبهنّ حتى ينالنّ من نصيب الحقد والكراهية والظلم والاستبداد؟!!

هل لأن هناء تتمتع بخامة صوتية جميلة؟ أم لأن ضياء كانت مبدعة على المسرح وتتمتع بحضور رائع؟ أم لأن أسماء بسيط صاحبة خامة صوتية جوهرية لا مثيل لها؟ أم لأن خولة تميّزت بصوتها الكبير رغم صغر سنّها؟! أو لأن أمل العنبري كانت تتمتع بإحساس مرهف وعال ٍ؟

أقسم بمن خلق هذه المواهب بأن الظلم خيّم فوق رؤسهنّ حتى العظام، وأكل من حقوقهنّ حتى القهر؟ وجعل حقهنّ مهدوراً، لماذا لم يكن لأهل المغرب موقفاً تجاه هذا الظلم؟! لماذا لم يمتنعوا عن المشاركة ولو لمرة واحدة حتى يحرم البرنامج من أصوات الملايين من أهل المغرب!

بعد كل هذه الاسماء جاء الدور على المشتركة في هذا الموسم طاهرة حماميش بعد أن خرجت سلوى من أول البرنامج ، ألا يكفي ما قامت به ادارة الاكاديمية على الذين سبقوها، هل حان دور طاهر لكي يمارس عليها الظلم ، ألا يكتفي الكنترول بعد القاء الضوء عليها، الا تكفي رولا بحرمان طاهرة من ممارسة دورها على المسرح كأي طالب آخر، الا يكفي بحرمانها من أن تبرز أكثر وتؤدي لوحات وأغاني بقدر ما يقوم بها زملائها ، ماالذي تريده ادارة الاكاديمية من طاهرة ان تتوسل وتطلب منها أن تبقى اسبوعاً إضافياً في الاكاديمية ، طبعاً فهذا مستحيل ولم نعتاد عليه من نجمات المغرب ، ما نطلبه ولو لمرة واحدة ان نكون نحن على خطأ وتكون حساباتنا خاطئة وتعود طاهرة الى الاكاديمية وتمارس حقها كطالبة مثل أي طالبة داخل الاكاديمية يا ترى هل ستحصل معجزة وتعود طاهرة الى الاكاديمية ولا تخيب امالنا وامال الجمهور الكبير لطاهرة الذي يصوت بكل امانة ، فلتكن رولا سعد اقوى من هذه الكلمات وتكذب حساباتنا وترفع الظلم عن طاهرة حماميش بنت المغرب المؤمن بموهبتها الفنية العالية !

غداً نحن على موعد مع الأمل .. الذي لا يمكن أن نفقده يوماً لعل بعد الظلمة تشرق شمس الحرية .

 

مع التوفيق الى النجمة المغربية طاهرة حماميش

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

About the author

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

مسرحية غنائية تجمع بين بريجيت ياغي، برونو طبال ومايكل كبابي

  بدأ كل من الفنانة اللبنانية بريجيت ياغي،