أبرز أحداث الحلقة الخامسة من برنامج “طوني خليفة”

أبرز أحداث الحلقة الخامسة من برنامج “طوني خليفة”

- ‎فيأخبار الفن

كما سبق وأشار في برنامجه الجديد فقد تابعت كاميرا “طوني خليفة” جولتها الغذائية لتقدِّم لمشاهديها فكرة وافية عما يأكلون ويشربون في لبنان، وبعد التنويه بأن الجولة سوف تتواصل وستكون في الحلقة المقبلة وسط المسالخ والأفران ومصانع المعلبات لترينا معلبات صالحة للعام 2019، وفاسدة من العام 2018، اقتصرت هذه الحلقة على المياه باعتبارها أساس الحياة، لتكشف حقيقة “الحشرة” التي شغلت الناس في غالون مياه الشرب، بوجود صاحب شركة المياه المعنيَّة، حيث لم يتم نشر اسم الشركة بانتظار اتضاح الرؤية ومعرفة مدى مسؤولة الشركة، حيث أعلن صاحبها زاهر حمُّود من على طاولة البرنامج أن القضية مفبركة بهدف الإساءة للشركة… وفي إطار آخر كانت جولة شملت مصنعًا لتكرير مياه الشرب في الضاحية الجنوبية، بعد انتشار خبر تلوًّث المياه في حارة حريك بمياه آسنة وبراز بشري. فكانت محطة أولى مع مراقبة محل يخزّن ويوزّع مياه الشرب مع متابعة للمصدر إلى مصنع تكرير هذه المياه، وقد شاركت في هذه الجولة مع الزميلة الإعلامية زهراء فردون (من فريق البرنامج) مديرة الوقاية الصحية في وزارة الصحة المهندسة جويس حدَّاد، كما حضر السيد نديم شقير (أحد أصحاب شركة شقير للتجارة ) للرد على التقارير المأخوذة حول شركته.

سليم العشي والطبيبة الشتَّامة

بعد الشتائم التي وجَّهتها طبيبة الطواريء في مستشفى طرابلس الحكومي للزميلة ناهد سعيد من فريق البرنامج بسبب قضية “العمّ سليم”، الرجل الثمانيني الذي كان يعيش وسط النفايات والحشرات دون أن يتمكن من الاستحمام منذ أربعةَ عشرَ عامًا… تمت متابعة القضية في هذه الحلقة أولًا مع مدير المستشفى الحكومي، الذي وعد بمعاقبة الطبيبة وكل من يتبيَّن تقصيره بحق العشي، ومن المستشفى كان التوجه إلى دار الزهراء لرعاية المسنين، ومنها إلى مستشفى جمعية الخدمات الإجتماعية، والمركزان يستحقان التحية والشكر على المجهود الكبير الذي تمَّ بذله ليظهر بعد ذلك العم سليم بصورة غير متوقعة مع أقرانه داخل دار الرعاية وهو بأحسن حال.

سلوى والتطبيع مع العدو

ضمن فقرة ” على مسؤولية أندريه” للزميل الإعلامي أندريه داغر، والتي استعرضت أكثر من قضية فنيَّة أثارت الجدل، كانت الوقفة الأبرز هذا الأسبوع مع “ملكة جمال الأرض” اللبنانية سلوى عكر، وصورتها مع متبارية إسرائيلية وهي ترفع معها علامة النصر… ففي حلقة سابقة من البرنامج، وخوفًا من تكرار محاولات التطبيع على الساحة الجمالية، تمت الإضاءة على قيام ملكة جمال أميركا (لبنانية الأصل) ريما فقيه بتبنّي تحدٍّ أطلقته ملكة جمال إسرائيلية، والتعليق على صورتها دون أي مساءلة أو محاسبة… وما توقعناه حصل، حين استفاق الشعب اللبناني بالأمس على “هاشتاغ #التطبيع_خيانة”، بعدما رفعت اللبنانية سلوى عكر علامة النصر مع إسرائيلية في مسابقة ملكة جمال الأرض بالفيلبين… مؤسسة “السوسن” لصاحبتها سوسن السيد، المسؤولة عن المشاركة اللبنانية في هذه المسابقة، وهكذا عاد اللبنانيون بالذاكرة لسلسلة من الهفوات أو الارتكابات المماثلة منذ الستينيات مع هانيا بيضون إلى العام2017 مع أماندا حنا، التي قامت بزيارة لشقيقها في تل أبيب، مرورًا بكلٍّ من: سالي جريج، يارا الخوري مخايل، غادة الترك وغيرهن… الفقرة أخذت حقها المطلوب من النقاش مع أكثر من تعليق صوتي أرسلته لمعد الفقرة الزميل الإعلامي (دومينيك بو حنا) تسجيلات ردت عليها ملكة الجمال السابقة سوسن السيّد (صاحبة مؤسسة السوسن العالمية) وبحضور عفيفة كركي (من حملة مقاطعة داعمي اسرائيل في لبنان)، والتي ردت حول أسئلة طوني خليفة عن اللقاءات التي تتم بين أي مواطن، وهو منهم، وبين من يُعرفون بعرب الثمانية والأربعين من حاملي الجنسية الإسرائيلية، والتقاط صور معهم…

اختراق موقع للعدو

وفي محاولة للإرشاد حول طرق اختراق الواتس-آب والفايسبوك والكاميرا الخاصة بهواتف المشاهدين الخلوية، استعان الإعلامي علاء سلوم من فريق البرنامج بكلٍّ من: مصطفى دبوس (متخصِّص في أمن المعلومات) وإيهاب درويش (خبير في أمن المعلومات) لشرح هذه الأمور ضمن تقرير مفصَّل قبل أن تكون المفاجأة خلال الحلقة باختراق موقع اقتصادي للعدو ووضع العلم اللبناني على صفحته الرئيسة مع النشيد الوطني اللبناني، بعدما شرح الطرفان صعوبة اختراق حسابات “افيخاي أدرعي” دون توفر أجهزة مكلفة لديهما…

Tony.s Award لعهد التميمي

Tony.s Award في هذه الحلقة كانت من نصيب المناضلة الفلسطينية عهد التميمي والتي قام خليفة بتسليمها لها في الأردن مع إجراء حوار مطوَّل معها جرى تقديم مختصر عنه لتتم إذاعته في حلقات لاحقة.

كرمى خياط عندي سؤال2

“عندي سؤال” في هذه الحلقة كان مع نائبة مديرة الأخبار في قناة الجديد الإعلامية كرمى خياط، أما السؤال الذي ترافق مع العديد من الأسئلة الجريئة فكان حول الصوت التفضيلي لها بين كلٍّ من دولة الرئيس نبيه بري والنائب اللواء جميل السيد وهو السؤال الذي شارك به الجمهور وربح جائزتين واحدة نقدية بقيمة خمسماية دولار أميركي واخرى عبارة عن “بطاقة سفر” أرادها الرابح إلى قبرص، بعدما خُيِّر بينها وبين “شرم الشيخ”. أما الإجابة الصحيحة فكانت دولة الرئيس نبيه بري.

شاهد أيضاً

“سهيلة بن لشهب” تلقب بـ “سيلين ديون العرب”.. وتتخطى حاجز الـ 100 ألف بجديدها

طرحت النجمة الجزائرية “سهيلة بن لشهب” كليب جديد