الفنان “سيف الضامي” يحطّ رحاله في العراق !

الفنان “سيف الضامي” يحطّ رحاله في العراق !

- ‎فيأخبار الفن

الفنان “سيف الضامي” يحطّ رحاله في العراق !

إرضاء الجمهور والنزول عند رغباته، هما اثنان من أهم أسباب نجاح أشهر الفنانين وأكبرهم.

هكذا، ومنذ بدايته، اعتمد الفنان “سيف الضامي” في استراتيجيته الفنيّة، على إرضاء جمهوره، حيث سعى دائماً لتلبية رغبات الأخير ومشاركته في اختيار أغنياته، فعرفناه باللهجات الخليجية البيضاء، الإماراتية، البدوية، المغربية، اللبنانية وغيرها.

وفي لقاء معه عبر إحدى الإذاعات العربية، أصرّ عدد من مستمعي البرنامج من خلال اتصالاتهم على الهواء، على سماع مقطع باللهجة العراقية بصوت “الضامي”، الذي لم يردّ طلبهم، ليصدح صوته مُطرباً من سمع وصادماً بإتقان اللهجة العراقية، ما حمله اليوم لأن يحطّ رحاله الفنيّة في العراق، حيث أكّد “سيف” في اللقاء نفسه، بأنه له الشرف بأن يغنّي بهذه اللهجة، منوّهاً بالفن العراقي وتاريخه، وبأهم أسماء فناني بلاد الرافدين، ذاكراً الراحل الكبير “ناظم الغزالي”، والفنانَيْن “إلهام المدفعي” و “سعدون جابر” و القيصر “كاظم الساهر”، ومشيراً إلى العلاقات الودية التي تجمعه بكثير من أصدقائه العراقيين من الوسط الفنّي وخارجه.

“سيف الضامي” “ما يعرف يحب” …
كيف لا، وهو من عُرِف بإحساس ٍ لا مثيل له ؟!

نعم … “ما يعرف يحب”، هو عنوان أغنيته الجديدة وباللهجة العراقية، والتي لم يكتف ِ فقط بإتقان أدائها، بل وأكثر، حيث قام هو نفسه بتلحين كلماتها التي صاغها الشاعر “فهد الشلش”، وقام بتوزيعها الموسيقي “نور هاشم”، ميكس وماسترينج “أنس الباروكي”، وتمّ تسجيلها في استديو “صوت الخليج” في دبي، ليُطلقها “الضامي”، مُعبّراً عن محبته لجمهوره العربي بشكل عام، والعراقي بشكل خاص، ليؤكّد من خلالها على أن أهم أسباب نجاح الفنان هو إرضاء جمهوره، وذكاء الفنان يتمثّل بمعرفته “شو حاب الجمهور”، كما جاء على لسانه في اللقاء.

مع أمنياتنا بالنجاح المعهود للفنان “سيف الضامي” في عمله هذا، نحن بانتظار معرفة أين ستكون محطة “الضامي” الفنيّة القادمة، ما بعد العراق، هل ستكون “مِصر” ؟!

لمشاهدة أغنية “ما يعرف يحب” بالفيديو:

شاهد أيضاً

الأزرق الصارخ يجمع سوزان نجم الدين بخبير المكياج محمد حرب

تعاون مميز وناجح جمع خبير المكياج اللبناني محمد