سعد حمدان يدافع عن حقوق الفنانين.. بهذه الكلمات

سعد حمدان يدافع عن حقوق الفنانين.. بهذه الكلمات

- ‎فيأخبار الفن

نشر النجم سعد حمدان مناشدة للفنانين بهدف الدفاع عن حقوقهم وذلك عبر حسابه الرسمي بموقع التواصل الإجتماعي فيسبوك.

وعلق قائلًا: نعم لصحة الفنان ، ونعم لحقوق الفنان ولا لأصحاب المهرجانات الذين يقتلون الفنان اللبناني ولا يفكرون فقط الا في زيادة ارباحهم تارة من خلال تعنتهم بدفع ما عليهم لصندوق التعاضد الموحد الذي يدعم صحة الفنان ويحفظ له كرامته ، وتارة من خلال الالتفاف حول القوانين لإيهام الرأي العام والمشرّعين القانونيّن ان نسبة العشرة التي يجبيها صندوق التعاضد الموحد هي نسبة عالية .

وأضاف: طبعا هي عالية بالنسبة اليهم لانها تحد من زيادة ارباحهم وهي بالكاد تكفي صندوق التعاضد ليهتم صحيا بفنانيه ، ففي الدول العربية والاوروبية تتجاوز نسبة ما يدفعه الفنان الاجنبي من رسوم العشرين بالمئة ، الفنان الأجنبي اساسا يملك ثقافة دفع الرسوم المستحقة عليه ، هكذا تربى في بلده ، بلده الذي يحترم الفنان ويحافظ على صحة الفنان ، لهذا ، كل فنان اجنبي ياتي للعمل في لبنان يعلم جيدا ان عليه رسوماً يجب دفعها للنقابة الفنية ، فلماذا هنا في لبنان لا يريدون ان يتم التعامل بالمثل مع هذا الاجنبي؟ هذا الصندوق وجد لحماية صحة الفنان اللبناني من خلال تغذيته بموارد الرسوم التي تفرض على الفنان الاجنبي ، مثلما يدفع الفنان اللبناني رسومه عندما يسافر ليصور عملاً فنيا في بلدٍ معين ، وهذا هو مبدأ المعاملة بالمثل ، ان نسبة العشرة بالمئة التي يجبيها الصندوق من قمية مكافأة الفنان الاجنبي هي ادنى نسبة مئوية مقارنة مع بقية دول العالم . يأتي الان من يحاول التلاعب بالقانون لعدم تسديد هذ النسبة والتآمر على الفنان اللبناني وصحته بحجة ان هذا يسيء الى الثقافة . الثقافة يا سادة يبنيها ابن البلد ويؤسس لها ابن البلد ، فعندما بدأت السيدة فيروز بالفن ( اطال الله بعمرها ) عبّدت طريق الفنون والثقافة وكذلك الرحابنة والعملاق وديع وصباح وملحم بركات وزكي ناصيف وايلي شويري وغيرهم الكثير ، والان هناك فنانون واعدون يعبدون طريق الثقافة ويتعبون سنوات وسنوات ليكون للبنان ثقافة فنية وطنية وازنة.

وتابع: هؤلاء يا سادة هم من يؤسسون لثقافة البلد وليس الفنان الاجنبي الذي يأتي لمرة واحدة ياخذ امواله ويذهب . ما تقومون هو ما يسيء الى الثقافة ويقتلها من خلال قتلكم لفنان بلدكم . انتبهوا جيدا ، لن تنجح محاولاتكم . فالحق والقانون والرأي العام والله الى جانبنا.

شاهد أيضاً

مسرحية ” أرض الأحلام ” تبهر الجمهور والنقاد على مسرح الهوسابير تحت شعار كثير من الإبداع والتألق والتميز

  مسرحية ” أرض الأحلام ” التي تحولت