“يافا جويلي” تقوم بإلغاء ورشة الرسم على الجسد واليوجا بعد تعرضها لاعتداء من أحد الجيران المتشددين دينياً

 “يافا جويلي” تقوم بإلغاء ورشة الرسم على الجسد واليوجا بعد تعرضها لاعتداء من أحد الجيران المتشددين دينياً

- ‎فيأخبار الفن

حررت الفنانة جويلي بلاغاً في قسم الشرطة إثر تعرضها لاعتداء بالفعل والقول وتهديد من أحد الجيران في منطقة المهندسين في التاسع من ديسمبر ٢٠١٨ حيث كان مقرراً إقامة ورشة فنية تمزج فيها يافا الفن مع ممارسة اليوجا وهو ما قامت به خلال الصيف الماضي في نويبع-سيناء وقررت أن تعيد التجربة في القاهرة بعد نجاح المرة الأولى ولكن ورشة القاهرة كانت مخصصة للسيدات فقط ومع ذلك لم تسلم من إعتداء ووعيد المتشددين دينياً.
كانت يافا جويلي محل مضايقات سابقاً منذ أن تم منع عرض الفيلم القصير الذي شاركت في بطولته “الجنيه الخامس” والذي أثار جدلا حينها لتجسيدها دور فتاة محجبة في وضع حميمي مع صديقها داخل أتوبيس النقل العام، بل وأن اثناء تصوير الفيلم تم توقيفها بواسطة الشرطة لتواجدها مع غرباء في موقع التصوير وتم استدعاء زوجها لضمانها وهو ما ترك أثراً سيئاً في نفس الزوجين. وبعد فترة وجيزة عادت المشكلات عندما كتبت وأخرجت فيلم بعنوان “مش زي خروجه”، تدور أحداثه داخل حمام عام للسيدات، واحتوى على مشاهد جريئة أدت إلى اضطرار الشركة المنتجة إلى تغيير نهاية الفيلم تجنباً للملاحقات القضائية من المحافظين وهو الأمر الذي كان ومازال شائعاً ويتعرض له أي فنان في مصر بدون مقدمات.
وعلى الصعيد الشخصي، واجه الزوجان صعوبات في قيد أبنهما بأسم ” أليكسندر” حيث رفض مكتب تسجيل المواليد الموافقة على الاسم ولم يتم الأمر إلا بعد تصعيد الأمر للمسؤولين وهو ما كان إشارة للزوجين بالنزوح من مصر والاستقرار في دبي التي أمضوا فيها عشر سنوات لم تتوقف فيها “يافا” عن العمل الفني والتطوعي ولكن إنتهت إقامتها في دبي بسبب تغير الأوضاع الإقتصادية وعندما فكرت بالبدء من جديد في مصر، اصطدمت بالواقع ومازالت مع عائلتها تحاول إيجاد موطن يستوعب طاقتها الفنية والإبداعية.

شاهد أيضاً

راغب علامة يقدّم “بتذكّر يا إمّي” بتوزيع جديد تحيّة لروح والدته وهديّة لأمّهات العالم

بمناسبة عيد الأمّ أطلق السوبر ستار راغب علامة