8 مشتركين يستعدون لخوض غمار حلقة نصف النهائيات الأسبوع المقبل، وخطوة واحدة تفصلهم عن لقب “the Voice”

8 مشتركين يستعدون لخوض غمار حلقة نصف النهائيات الأسبوع المقبل، وخطوة واحدة تفصلهم عن لقب “the Voice”

- ‎فيأخبار الفن, برامج وتلفزيون
606
التعليقات على 8 مشتركين يستعدون لخوض غمار حلقة نصف النهائيات الأسبوع المقبل، وخطوة واحدة تفصلهم عن لقب “the Voice” مغلقة

أوشك التحدي الغنائي على نهايته، ولم يتبق سوى أسبوعين فقط على تتويج فائز واحد باللقب ضمن “the Voice” بموسمه الرابع على MBC1 و”MBC مصر”. وفي عرض مباشر جديد، تنافس 12 مشتركاً للانتقال إلى مرحلة نصف النهائيات، فاختار الجمهور موهبة من كل فريق للتأهل إلى الأسبوع ما قبل الأخير من برنامج المواهب الأشهر في العالم العربي، فيما مارس النجوم- المدرّبون حقهم في اختيار موهبة واحدة لآخر مرة، لأن من سيحدّد المتأهلين إلى الحلقة الأخيرة الأسبوع المقبل، هو الجمهور عبر التصويت المكثف للموهبة المفضلة لديه. وقد تأهل إلى الحلقة ما قبل الأخيرة كل من خالد حلمي من مصر (الجمهور)، وهالة مالكي من تونس من فريق إليسا، ثم يوسف السلطان من الكويت (الجمهور) وآية دغنوج من تونس من فريق عاصي، ثم دموع من العراق (الجمهور)، وفيصل الأنصاري من البحرين من فريق أحلام، وحسين بن حاج من الجزائر (الجمهور) وعصام سرحان من المغرب من فريق حماقي.

في تفاصيل الحلقة ومجرياتها

انطلقت الحلقة بكوكتيل غنائي جمع فيه المشتركون الـ 12 بين مجموعة من الأغنيات العربيّة والأجنبية المتنوعة، قبل أن تبدأ المنافسة مع فريق إليسا، وتحديداً مع هالة مالكي بأغنية “في يوم وليلة” للفنانة الراحلة وردة الجزائرية، ولفتت إليسا أن المشتركة لديها كل المواصفات التي تجعل منها نجمة، فيما أشاد حماقي بثقة هالة بنفسها، ثم غنى خالد حلمي “عنابي” للمطرب الراحل كارم محمود، فأثنت إليسا على أسلوبه في الغناء فيضع فيها إحساسه الخاص ويطور فيها ويجعلها منكّهة بطريقته. بعدها غنّى حسن العطار “ممنونك انا” للفنان ملحم زين، فطلبت إليسا من الجمهور التصويت له وفق أدائه في الحلقات الماضية، لأنه لم يجيد الغناء كعادته. وفي لحظة النتائج، أعطى الجمهور صوته للمشترك خالد حلمي فيما اختارت إليسا هالة مالكي لتنتقل معها إلى الحلقة ما قبل الأخيرة من البرنامج.

بعدها انتقلت المنافسة إلى فريق عاصي، واستهل الغناء في هذا الفريق يوسف السلطان بأغنية “وهران” للفنان أحمد وهبي. وانتقل عاصي إلى المسرح فور انتهاء الأغنية ليقبل رأس المشترك، ويثني على أداءه ويعرب عن فخره بأسلوبه وتميزه فيما قدّمه. وقدمت آية دغنوج أغنية “يا خموري” للفنانة شبيلة راشد، فعلقت أحلام بالقول أنها تمنت أن تكون بين جمهور حفلة كاملة للمشتركة، لأنها لم تشبع من غنائها، ووصفها عاصي بمطربة من الطراز الرفيع وفنانة بكل ما للكلمة من معنى، مشيداً بثقافتها الفنية وبصوتها وإحساسها وأدائها. أما المشتركة الثالثة في فريق عاصي، فكانت ماريز فرزلي بأغنية “This is Me” لـ كيالا سيتل (Keala Settle). وعندما أنهت أغنيتها قال عاصي بأنها فنانة مبدعة بإحساسها وفنها، موضحاً أنها تقدم فناً جميلاً وحضارة راقية. ولم يتأخر الوقت حتى حانت لحظة النتائج، فصوت الجمهور بكثافة ليوسف السلطان، فيما اختار عاصي أن ينقل معه إلى الأسبوع المقبل آية دغنوج.

وانتقلت التحدي بعد ذلك إلى فريق أحلام، مع دموع من خلال أغنية “با لطيف أجاني أمس” للفنان حسام الرسام، فأشاد المدرّبون بأدائها، فيما قالت أحلام أنها شرفت الوطن العربي بغنائها وليس بلدها العراق فحسب، ثم غنت أولغا القاضي “حبيبي” للفنانة ماجدة الرومي، وطعمتها بالصيغة الغربية للأغنية “Adagio”، فاعتبرت أحلام أن لبنان يتصدر في هذه الحلقة بالغناء الجميل والأصوات المميزة تعبيراً عن تقديرها لغناء أولغا وقبلها ماريز من فريق عاصي. وكان فيصل الأنصاري آخر من قدم وصلته الغنائية، مؤدياً موال “قمور” وأغنية “أغنم زمانك” للفنان محمد بن فارس، وكعادتها أحلام أثنت على التميز في أداء المشترك. وعند لحظة النتائج، كثف الجمهور التصويت لدموع، فيما وقع اختيار أحلام على فيصل الأنصاري لينتقل معها إلى الحلقة القادمة.

وكان المشتركون في فريق حماقي هم آخر من اختبروا الامتحان على المسرح، فأدى عصام سرحان موالاً وأغنية اللالابلالي” من التراث الأندلسي، فوصفه حماقي بأسد الأطلسي لشدة إعجابه بأدائه. وغنى حسين بن حاج أغنية “عايشة” للشاب خالد. فأثنى حماقي على العرض المحترف الذي قدمه المشترك، قائلاً أن ميزته على امتداد الحلقات الماضية هي الإضافة والبصمة الخاصة التي يعطيها لكل ما يغنيه على المسرح، مشيداً بالإضافة التي وضعها على الأغنية وقديمها بنكهته وأسلوبة رغم صعوبة هذا الأمر. وكانت شيماء عبد العزيز، آخر من وقف على المسرح، مؤدية “يا دلالي عليه” للمطربة الراحلة وردة الجزائرية، واعتبر حماقي أن شيماء ملفتة في أدائها، وهي عند وقوفها على المسرح تقدم الأغاني بطريقة أفضل بكثير مما تفعله خلال التمارين، ونصحها بأن تحرص دوماً على التميز في وقوفها أمام الجمهور. وعندما دنت لحظة النتيجة، وقف المشتركون الثلاثة على أعصابهم في انتظار إعلان حماقي ليقول كلمته، فكان اختيار الجمهور لمصلحة حسين بن حاج، فيما قرّر حماقي أن ينقل معه عصام سرحان إلى الحلقة المقبلة.

في الأسبوع المقبل، يغنّي ثمانية مشتركين أمام المدرّبين، ويكون القرار هذه المرّة في يد الجمهور وحده الذي سيقرّر من الآن فصاعداً من سيتأهل إلى الحلقة الختامية، ثم يقرر من خلال تصويته أيضاً من سيحمل لقب الموسم الرابع من البرنامج.

تجدر الإشارة إلى أن حلقات خاصة ترافق المشتركين في كواليس تحضيراتهم للعروض المباشرة تعرض مساء كل اثنين، وتتابع تحضيراتهم مع النجوم- المدرّبين الأربعة، وتحتفي بالمتأهّلين، إضافة إلى تضمّنها مواقف طريفة وتحدّيات حماسية بين المواهب، وريبورتاجات وتقارير مصوّرة عن يومياتهم والبروفات الخاصة بالمرور القادم لهم على المسرح.

 

شاهد أيضاً

عاصي الحلاني يلتقي جمهوره المصري بحفل دار الأوبرا.. في هذا الموعد

زف فارس الغناء العربي “عاصي الحلاني” خبرًا سارًا