“أرواح عارية ” يُحارب المجتمع الشرقي الذي يُدين المرأة ويُبرر الرجل

“أرواح عارية ” يُحارب المجتمع الشرقي الذي يُدين المرأة ويُبرر الرجل

- ‎فيأخبار الفن

تعرض قناة السومرية في شهر رمضان المباركالمسلسل السوري “أرواح عارية” الذي يصور مجموعة من الخطوط الدرامية المتمحورة حول قضايا إجتماعية نعيشها في حياتنا اليومية، مثل الشك والخيانة وازدواجية الأحكام الإجتماعية والحكم القاسي الذي يطلقه مجتمعنا الشرقي على المرأة عندما تخطئ، في حين أنه يبرر جميع هفوات الرجال.

هذا العمل المعاصر تدور أحداثه في دمشق، ويتناول موضوع الشك لدى الإنسان عندما تتعرض بعض مسلماته وثوابته في الحياة للاهتزاز.فيروي قصة “صلاح”، رجلٌ له فلسفته المختلفة في الحياة، يعيش بتواضعٍ ضمن عائلة مؤلفة من أب وأم وأخت ولديه العديد من الأصدقاء. يدخل الحب حياته من باب المصادفة ليعيش قصة عاطفية غريبة ومميزة مع امراة متزوجة تدعى “ربى”، فتنشأ بينها وبين زوجها خلافات ومشاكل.

يغوص المسلسل بعمقٍ في تفاصيل المجتمع العربي والسوري بهمومه وأحلام شخوصه وطموحاتها وإخفاقاتها وخصوصاً قضايا المرأة والبنية الأخلاقية التي تحكمها.فيسلط الكاتب المعروف فادي قوشقجي الضوء في “أرواح عارية” على هذه المشاكل ويضعها حيز النقاش بشكل جريء.

يضم العمل نخبة من نجوم الدراما السورية أمثال:قصي خولي، سلافة معمار،عبد المنعم عمايري، نادين تحسين بيك، ديمة قندلفت،  نادين خوري، شادي مقرش، خالد القيش، ضحى الدبس وهو من إخراج الليث حجو.

في مسلسل “أرواح عارية”  تُطرح القضايا للمرة الأولى في الدراما التلفزيونية، وهي ليست بهدف الإثارة إنما موظفة بدقة للمساهمة بطرح الأسئلة الحقيقية والجوهرية في المجتمع العربي المعاصر. فتابعوا الحلقات يومياً الساعة الخامسة والنصف عصراً على قناة السومرية، الشبكة الفضائية العراقية، ويُعاد الساعة الواحدة بعد منتصف الليل طيلة شهر رمضان المبارك

شاهد أيضاً

مزرعة الضهر تُكرّم ابنها الفنان باسل عيد.

سهرة من العمر كانت مع الفنان باسل عيد