بالوثائق : هذا ما كشفته سيدتي عن احلام

بالوثائق : هذا ما كشفته سيدتي عن احلام

- ‎فيأخبار الفن
20
0

مرة أخرى لم ترد “سيدتي” أن تدخل في أي نوع من الجدال أو المهاترات، والتي تمادت للأسف إلى خارج العرف المهني، منذ أن نشر قبل أسبوع حديث مع الفنانة أحلام أجراه صحافي متعاون مع “سيدتي” هو الزميل وليد عنتر، وقد أحدث هذا الحوار مفاجآت لم تكن متوقعة.

وقبل أن نعيد تفاصيل كل ما حدث ونذكَر بالوثائق المنشورة سنبدأ من الختام، وهو التسجيل الذي كان لدى الزميل الإعلامي عبد الرحمن الناصر، ويتضمن رد أحلام على أحد أسئلة حوار “سيدتي”، طبعاً بلهجتها الدارجة، والتي نشرت بعد ذلك باللغة الفصحى. وهذا المقتطف من الحوار قدمه الزميل بناء على طلب فريقنا في الرياض، معلناً أن بعض الإجابات الأخرى مسجلة أيضاً، ولكن ضمن أحاديث خاصة لأحلام، وعليه أن يحترم خصوصيتها، ووعد بتقديمها بعد حذف الجانب الذي لا يخص “سيدتي”. ونحن إذ نحترم بدورنا هذه الخصوصية، فقد حاولنا طيلة أسبوع الضجيج حول هذه القضية، أن نرد على الالتباس الذي وقعت فيه فنانة نحترمها ونقدرها، بشرح كل هذه المعطيات وننبه إلى التناقض الذي وقعت فيه، وهي تتجاهل اعترافها الأول بالحوار وثنائها. ويهمنا التأكيد أنه على الرغم من كل ما حدث فإننا ننشر التسجيل ليس بهدف إحراج زميل إعلامي نقدره، خاصة وقد بادر إلى الاتصال برئيس التحرير وشرح له الموقف وانزعاج أحلام. وقبل أن نتخذ قراراً بنشر التسجيل اتصلنا بدورنا بالزميل الناصر لإعلامه، وبادرنا هو أيضاً باتصال طالباً وقتا للتفاهم مع الفنانة أحلام، هذا في وقت وجدنا أنفسنا مضطرين للرد على قرائنا الذين يغارون على “سيدتي”، ويزعجهم ما تتعرض له من اتهام باطل.

الحوار المسجل:

( تجدون في ما يأتي الحديث المسجل بالنص، نظراً إلى أن التسجيل تم بشكل تلقائي وبدائي وكان هدفه التوثيق من أطرافه لتأكيد حسن النوايا فحسب):
رنا: شو صار.
الزميل وليد يقول للزميلة رنا: أنا مع عبدالرحمن، أحلام كلمته أمس، وزعلانه من بعض الصور ومن سيرة شذى وشمس وراغب، وهي مبهدله في الناس لأنها طلعت في حوار بالـMBC بعد الألبوم أنها ماراح تجيب سيرة أحد، لكن عبد الرحمن كان عامل معاها فعلاً وهو عارف انها بتشتم. المهم أن عبدالرحمن معاه التسجيل.
عبدالرحمن: والله بقولك الصراحة رنا طبعاً لا تزعلين مني، انتم مكبرين الموضوع.
رنا: حقنا يا أستاذ.
عبد الرحمن: الموضوع ما يستاهل وهي ما تستاهل “يقصد أحلام” بالعقليه هذي، وأنتهى الموضوع.
رنا: كيف انتهى الموضوع.
عبدالرحمن: أنا اتصلت على وليد وقتها قبل ما يدخل البرنامج وقلت له ترى أحلام شالت التغريدة.
رنا: ما شالتها للحين موجودة.
عبدالرحمن: لا.. اسمعيني هي شالتها، اتكلم على التغريدة الأولى.
رنا: نفي الحوار موجود.
عبدالرحمن: شالت الأولى “يقصد التغريدة”، ولما نزل الخبر على الموقع عندكم رجعت حطت تغريدة نفي الحوار وقالت كذابين وكذابه “سيدتي”. واشتغلت شغل على “سيدتي”، بعدين حولت على كاتيا. وأنا كلمت زوجها أبو محمد وفهمته الموضوع وهو فهمني وجهة نظر أحلام وأنها “ضايجة”، وأنا أعرف ليش هي متضايقة، وطلع الموضوع بسبب الصور الاضافية اللي حطوها المكتب.
رنا: بس يرضيك عبدالرحمن الاساءة لك.
عبدالرحمن: لا يا عيوني ترى الإساءة وصلتني، لما تحط رسالة كاملة باسمي هذا اعتبره اساءة لاني أنا مو مندوب لها الله يطول في عمرك.
رنا: بس انت وكلتك بالحوار.
عبدالرحمن: هذا الحوار بسمعك اياه، لحظه شوي اسمعك.

أحلام: 4 مليون دولار الخطة الاعلامية بس ومو بالكلام بالفعل، لاني انا لما وقعت عقد معاهم كان هذي الخطة الاعلامية راح تتنفذ بالحرف، وفي اي لحظة اقدر اسحب البومي، تخيل الاشياء اللي انا سويتها معاهم قبل ما اقول شي قبل ما اقول هو يقول بلاتينوم يديرها الان رجل “محنك” “تيمور مرمشي”.
هذا الكلام نشر بصياغة “سيدتي” كالآتي: بلاتينيوم أضافت لي من حيث أني أتعامل مع شركة إنتاج فني حقيقية سوف تضعني في مكانه فنية أعلى، وأود أن أقدم شكري للأستاذ تيمور مرمشي من شركة بلاتينيوم فهو عراب اتفاقي وتعاقدي مع الشركة.
وفي جزئية ثانية أيضاً بعدما رأيت ماقدموه لي بلاتينيوم من خطة إعلامية وإعلانية وتسويقية لي ولأعمالي الغنائية وقعت معهم على الفور لأفكارهم الحديثة والمتطورة لخدمة ألبوماتي.
عبدالرحمن: سامعه يا رنا.
رنا: ارسلي عبدالرحمن الحوار.
عبدالرحمن: خليني لنقله على الكمبيوتر عشان فيه مواضيع خاصة بنقله عشان اقص الموضوع الخاص اخذه على جنب ومن عيوني، وانتم تثبتنون ان فيه لقاء. انتهى الموضوع اصلاً ولا يهمك.
رنا ( تطلب أخذ نسحة من الحوار): خذ نسخة.

1428590762_1

1428590762_11

1428590762_17

1428590762_19

1428590762_21-.png

1428590762_22

main_photo

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

عبد الكريم حمدان يُقدم نفسه باللون الرومنسي في أغنية “صعبيها عليِّ”

أطلق الفنان السوري عبد الكريم حمدان قبل أسابيع