يبدو أن النجم أنور الأمير يختتم هذا العام بالشائعات المغرضة.. وما قصّة السيد حسن نصر الله ؟!!!

يبدو أن النجم أنور الأمير يختتم هذا العام بالشائعات المغرضة.. وما قصّة السيد حسن نصر الله ؟!!!

- ‎فيأخبار الفن

منذ لحظة توجهه من منزله الى مطار بيروت الدولي والشائعات بدأت تضرب عرض الحائط وكأن أحداً أراد أن ينهي للنجم أنور الامير عامه بكم من الشائعات التي تؤدي بحياته الفنيّة الى ظلمة المستقبل والظالم يستريح على حساب أموال مغرضة، ها هي حال الدنيا والمثل الذي يرافقنا دائماً ولا ننساه ” الشجرة المثمرة ترشق بالحجارة” مثلٌ جميل ويُطبق كل يوم مع نجم حصد نجاحاته من عرق كدّه وعرق جبينه.
الرحلة الاولى مع الشائعات إنطلقت بتهمة الامير بالسرقة وأيضاً كما يقول المثل ” وقعة البقرة وكترو دباحينها” هكذا هو الحال في لبنان مع بعض الصحافيين الذي ولد القلم معهم لإغتصاب حقوق النجم وإنتهاك عرضه وتدميره من أجل التسويق لموقعهم أو مجلتهم أو وسيلتهم الاعلامية مهما كانت أو حتى لبرنامجهم ليلفتوا الانظار، كل هذا جميل وجيد ورائع ليس لأن الشائعة إنتشرت وبدأت تنهش بنفسية صاحبها لا بل لأن الأمير أثبت للعالم بأنه نجح وأصبح نجماً على شباك التذاكر وليس فقط نجماً على صفحات التواصل الاجتماعي، لو لم يكن كذلك ما كانت بعض الصحف الصفراء تناولته بهذه القوة وإعتبرته مادة دسّمة.
أما الرحلة الثانية مع الشائعات والتي كانت مضحكة جداً ، أحد الاشخاص يدعى ( حسين بزّي) نشر عبر صفحة التواصل الاجتماعي ” فيديو” من حفل النجم أنور الأمير في أميركا، وكتب عنواناً ملفتاً والله أعلم ما هدفه من هذا العنوان ؟!! ” فنان لبناني يشعل الجماهير بأغنية للسيد نصر الله ! عدد كبير من المواقع الالكترونية نشرت الفيديو والعنوان نفسه مع ذكر إسم الفنان اللبناني أنور الأمير، هنا لا بد أن نوضح الأمر مع أمنياتنا كما إعتمدوا الكثير من المواقع الالكترونية ” الـ Copy – Past إعتماد الأسلوب نفسه هذا الخبر الذي يوضح الحقيقة .
أولاً : يحب أن يوضح النجم اللبناني أنور الأمير بأنه يحترم كل الاطراف السياسية، والطوائف ، كما يحترم كل الاحزاب والسياسيين في لبنان ، وهو يعتبر نفسه فنان لبنان عربي، اي ملك جمهوره ومنذ بدأ مسيرته الفنية لا يحب الدخول في موجة المزيج بين الفن والسياسة وهو ضد هذا المبدأ كما يعتبر بأن الفن هو رسالة سامية لزرع الفرح في قلوب السهرانين ، لذا ما يريد توضيحه بأنه عندما كان يغني وردد كلمة ” أبو هادي” المقصود بها مناداة صديقه محمد وعنده طفل إسمه هادي ومحمد هو صديق الطفولة للفنان انور الامير، من هنا يوضح الامير ما حصل مع إحترامه لناشر الخبر وإحترامي للسيد حسين بزي على أمل ان يكون إقتضى التوضيح.
على صعيد آخر أحيا النجم أنور الأمير ليلة عيد الميلاد في “شيغاغو” التي كانت من تنظيم شرطة ” سبوت لايت” للسيد رامي جابر وفي اليوم الثاني في ” ديترويت” ضمن جولته في أميركا والذي نظمها السيد وسام دباجة والسهرتين كانتا كالعادة ناجحة وتألق فيهما الأمير صوتاً وحضوراً . وهو حالياً بإنتظار الشائعة الثالثة بفارغ الصبر ربما تزيده إصراراً على المثابرة والتقديم الافضل .

10751859_861508797203825_548754226_n

10877954_861508743870497_767824230_n

10881258_861509440537094_1635036839_n

10884552_862925440395494_330989657_n

10887850_862925353728836_1920758337_n

10887850_862925357062169_420312843_n

10888210_862924507062254_1770722168_n

10899664_862924453728926_1196143338_n

شاهد أيضاً

سابين تضيء ليل مجد المعوش بإطلالة ساحرة

    أحيت النجمة سابين حفلاً فنياً ضخماً