النجم أيمن زبيب في بحث وتحرّي مع باتريسيا هاشم على ميلودي أف أم

النجم أيمن زبيب في بحث وتحرّي مع باتريسيا هاشم على ميلودي أف أم

- ‎فيأخبار الفن

الحمدالله انكتبلي عمر جديد “
“عيب القصّة مش قصة مصاري و الموضوع مش مضاربة”
“لا فرق بيني و بين فارس و بالنهاية لا انا ولا انت ولا فارس منقّرر ، الناس بتقرر مين بدا تحضر”
“ما كنت عم بمزح لما قلت إنو نجوى و إليسا مش غير عنّي “
“ما بحب اضحك ع حالي و اشتري الجائزة بمصرياتي”

بعد تعرّض الفنان أيمن زبيب لحادث سير مروّع صباح الأربعاء الماضي على طريق فردان، كان لا بدّ من اتصالٍ هاتفيّ من الزميلة باتريسيا هاشم ضمن برنامجها “بحث و تحرّي” لإثارة هذا الموضوع الذي وقع كالصدمة على كلّ من علِم به..
بداية شكر أيمن باتريسيا على تمنياتها  له بالسلامة و طمأن الجميع أنه بحالة جيدة و مستقرة، موضحاً أنّ الأضرار اقتصرت على المادّيات، وعبّر عن ذلك قائلاً “الحمدالله انكتبلي عمر جديد”، ليُكمل متنهداً: “مؤخراً فقدت أعزّ أصدقائي.. فلم أعُد آسف على شي في هذه الدنيا”!

أكّد زبيب أنه لم يتراجع عن الغناء إلى جانب  الفنانة نانسي عجرم و الفنان وائل
كفوري في حفلة الفينيسيا لعيد الأضحى، و أنّ موضوع حجم الصورة او البوستر على الطرقات لا يشغل باله إطلاقاً، مشيراً إلى أنه لا يجب التوقف عند موضوعٍ سخيف كهذا، داعياً الفنانين للتصرف بوعي أكبر و التغاضي عن أمور لا تعكس إلا تعقيداً و غيرة و كرهاً لبعضهم البعض..

و عن نجوميته التي وصل إليها ببطء، أكّد أيمن أنّ السنوات الخمس الأخيرة هي التي صنعت اسمه ووسّعت شهرته و انتشاره، و أكمل قائلاً: “أنا عم تابع فنّي و بهمّني إنّي راضي لأنو الشطارة بالاستمرارية”
عن ألبومه الذي بات قريباً قال أيمن أنه سيتم تأجيله قليلاً، و رجّح صدوره بعد رأس
السنة   بسبب كثرة الحفلات الملتزم بإحيائها في كل من أبوظبي، كندا، أميركا، استراليا، السويد و لبنان..و أشار إلى أنّه أصبح في المرحلة الأخيرة – مرحلة وضع صوته على أغنيات الألبوم-  الذي سيضاهي بحسب زبيب نجاح “شو بعملّك” و سيكون مفاجأة لكلّ الذين يحبّونه و ينتظرونه..

أيمن الذي بات يُطلب كثيراً لإحياء الحفلات و المهرجانات الفنّية، دخل المنافسة الشرسة مع فارس كرم الذي تصدّر القائمة في السنوات الماضية.. وتعقيباً على على هذا الموضوع قال أيمن: “لا فرق بيني و بين فارس و بالنهاية لا انا ولا انت ولا فارس منقّرر ، الناس بتقرر مين بدا تحضر”

من جهةٍ أخرى نفى زبيب أن يكون قد كَسَر من سعر حفلاته لإحياء العدد الأكبر منها قائلاً: “عيب! القصّة مش قصة مصاري و الموضوع مش مضاربة”!
و عن شركة روتانا لم ينفِ أيمن ما كان قد سبق و صرّحه بهذا الخصوص قائلاً: “لا ما كنت عم بمزح لما قلت إنو معاملة روتانا لنجوى و اليسا متل متل معاملة أيمن”.. و تابع بموضوعية أنّ احتفالية الكورال بيتش بمناسبة اطلاق البومه كانت من تنظيم روتانا، بعكس ما قيل أن الحفل من تمويله الخاص..

أيمن الذي يُدرك جيّداً قيمته الفنية على الساحة و رصيده الغنائي المتواضع حتى الآن و الذي يعرف جيّداً خلطة النجاح السحرية ألا و هي”التواضع سرّ النجاح”، عقّب بذكاء على سؤال باتريسيا حول اسمه الغائب عن الجوائز العالمية و الجوائز المحليّة وجوائز الموريكس دور الذي كان قد سبق للفنانة إليسا أن حصدتها جميعها لأكثر من مرة ان كان مصراً على اعتبار ان روتانا تعامله بالمثل ..فاستغلّ أيمن الفرصة لتوجيه التحية لإليسا التي تعرّف إليها مؤخراً في الولايات المتحدة و التي فاجأته بصدقها و عفويتها و تابع قائلاً: ” أنا عندي ألبومين و مؤخراً صرت بالصفوف الأمامية.. الوقت و العلاقات بيلعبوا دور كتير كبير بهيدا الموضوع”..

هذا و كشف زبيب في سياق الحديث عن الجوائز التي عُرضت عليهلشرائها محلياً قائلاً: “ما بحب اضحك ع حالي و اشتري الجائزة بمالي”.. و أكّد أنّ الجوائز لا تصنع الفنان و أنه يصبّ تركيزه على اختياراته الفنية بالدرجة الأولى التي يعتبرها بمثابة جائزة  يقدّمها لجمهوره..

في نهاية الاتصال لم يتردد أيمن بالإجابة على ما كان قد صرّح به سابقاً أنّ المرأة التي تصارحه بحبها تسقط مباشرةً من عينه، معتبراً أنّها مهمة الرجل القيام بخطوةٍ كهذه.. “الشاب هوّي اللي لازم يختار البنت اللي بحبها” إجابة كشف فيها أيمن عن خلفية رجل بامتياز.. شرقي بامتيازين!
أخيراً اعترف زبيب أنّ زواجه بات قريباً و أن الفرحة ستكون بإذن الله مضاعفة بعد صدور ألبومه الجديد…

برنامج “بحث و تحرّي” من إعداد و تقديم الزميلة رئيس التحرير باتريسيا هاشم و من اخراج نضال معتوق يُبث كل يوم اثنين أربعاء و جمعة عبر أثير إذاعة ميلودي اف  أم في تمام الساعة الثانية بعد الظهر

شاهد أيضاً

سابين تضيء ليل مجد المعوش بإطلالة ساحرة

    أحيت النجمة سابين حفلاً فنياً ضخماً