ديانا حداد بين النجاح والاخفاق و التخبط الفني‎

ديانا حداد بين النجاح والاخفاق و التخبط الفني‎

- ‎فيأخبار الفن
101
3

كان عام 2012 علي ديانا حداد جيد نوع ما بعد إصدار ألبومها ( بنت أصول ) وبعض الاغاني بطريقة السنغل وكان اخرها أغنية بعنوان ( قلبي وفي) وهي الاغنية التي لمست فيه بعض نجاح ديانا حداد السابق وذلك عن طريق آراء الناس لاغبار علي الاغنية والكليب لكن الغبار الحقيقة الان هو تفكر ديانا حداد بعد نجاح اغنية قلبي وفي !
نعم ديانا التي سجلت أغنية باللهجة المغربية كم سمعت أيضا عن تسجلها عمل للآطفال نعم ديانا حداد الصوت الجبلي القوي سوف تغني للآطفال ياتري ماذا نتوقع من العمل قبل صدورها ! أكيد لايكون نجاح الا أذا تريد ان التخلي عن باقي نجوميتها ديانا ليست نانسي عجرم او هيفاء وهبي الا أذا تسعي وراء التقليد المشكلة التي تمكن الان صوت ديانا لايتمشا مع أغاني الآطفال صوت ديانا حداد قوي في الاغاني القوي والكلمات الصعبة تواصل ديانا حداد بالتصرّف و كأنها أضاعت بوصلتها في وسط الصحراء و لم تجدها بعد، فمتى تعي أنها تراجعت في الأعوام الخمس الأخيرة مع كل عمل أصدرته؟ و متى تبدأ بالتفكير بما يريده الجمهور منها بدلاً من أن تفكر في ما تريده هي من الغناء؟ عندما تغني ديانا اللون اللبناني تنجح بأي اغنية تقدمها كما هو الحال في اللون المصري
ديانا حداد اليوم تعاني كثير من ضعف إدارة الاعمال اختبارات خطا ماذا عن ألبوم ( بنت أصول) هو أقل مبيعات في مسيرة ديانا حداد
الالبوم كان يتضمن علي حصة الاسد خليجي متي تعلم ديانا ان جمورها ليس فقط في الخليج فقط !
ديانا حداد التي تحمل لواء الاغنية البدوية لم تقدم أغنية بدوية من 5 سنوات ديانا حداد الفنانة العربية لم تصور أى عمل مصري من 6 سنوات علي ديانا التفكير جيد قبل إصدار اى عمل وانصح ديانا ان تتخلي عن فكرة الغناء للآطفال لان هده هو التراجع بمعني الكلمة وسوف تعاني ديانا من ضريبة عنيدها واصرارها علي غناء الالوان ليست لها وسوف تدفع الثمن غالي من اسمها وشهرتها التي تخطت جميع أنحاء العالم ديانا جمهورك يريد ألبوم جديد يقول هي هده ديانا حداد القديمة النجاحة ها هي ديانا التي تحقق أعلي المبيعات مع إصدار اى ألبوم علي ديانا التركيز جيدة في الفترة القادمة وبالاخص في بلدها الام لبنان وايضا مصر وعليك التخلي ولو لفترة عن الاغاني الخليجية وايضا تأجيل فكرة الغناء للآظفال لانها لاتكون في مصحلة ديانا حداد ابد عليها الاستمرار في النجاح بعد أغنية قلبي وفي وباألبوم يعود نجمة كانت من أهم نجوم الوطن العربي فلتتعلّم قواعد النجوميّة من جديد و تبذل عشرات أضعاف المجهود الذي تبذله حالياً و تبدأ بالبحث عن الجديد و المميّز بدلاً من الأغاني التي تزيد من طبقات الغبار فوق اسم كان لامعاً في يوم من الأيام.

محمد العلوي / مراسل خبر عاجل

Diana Haddad 2

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

السيد Andre iliovits يفتتح أضخم مشروع سياحي في لبنان The Bridge بحضور شخصيات سياسية، ديبلوماسية واعلامية واجتماعية

 أمس كان لبنان على موعد ٍ هام لافتتاح أكبر