ماذا قالت والدة هيفاء وحماتها عن موضوع طلاقها؟

ماذا قالت والدة هيفاء وحماتها عن موضوع طلاقها؟

- ‎فيأخبار الفن

في الرابع عشر من شهر سبتمبر الماضي، نشرنا في “سيدتي نت” خبراً أكدنا فيه أنّ ثمّة خلافات وقعت أخيراً بين الفنّانة هيفاء وهبي وزوجها رجل الأعمال المصريّ أحمد أبو هشيمة، وذكرنا بحسب مصدر موثوق، أنّ هذ الخلافات وصلت إلى حدّ الانفصال، إلا أنّ الثنائي قرّر الظهور بشكل طبيعيّ أمام وسائل الإعلام، من خلال حضورهما المناسبات العامّة معاً، كي لا يتسرّب خبر انفصالهما الوشيك إلى الإعلام، على ذمّة المصدر.
وكانت ليلى أبو هشيمة، والدة رجل الأعمال أحمد أبو هشيمة قد رفضت في اتصال معها التعليق على هذه الشائعات بالنفي أو الإيجاب، وقالت في تصريحات خاصّة لـ”سيدتي نت”: “لقد ربّيت أحمد على عدم التحدّث عن حياته الخاصّة على الملأ، وخصوصاً أمام الصّحافة، وهو بدوره يُشدّد عليّ بضرورة عدم الإدلاء بأيّ أمر شخصيّ للإعلام، فضلاً عن أنّني أصلاً لا أعرف أيّ تفاصيل عن حياته مع هيفاء، لأنّني خارج مصر منذ ثلاثة أشهر”.
حماة هيفاء: سأحبّها بعد الطلاق أيضاً
وعن علاقتها بكنّتها الفنّانة قالت “علاقتي جيّدة بهيفاء، ونحن نتحادث بواسطة الهاتف بصورة مستمرّة، وأنا أكنّ لها كلّ تقدير واحترام، لكن ليس لديّ أيّ معلومات حول ما يتردّد عن شائعات الخلاف بينهما، أو حتّى عن الانفصال، فهذا يعود إلى أحمد وهيفاء، فهما أدرى بتفاصيل حياتهما أكثر من أيّ شخص آخر”.
هذا الخبر حظي بردود فعل واسعة، وتناقلته وسائل الإعلام ما اضطر هيفاء وهبي للرد عليه ونفيه جملة وتفصيلاً، مؤكداً أن حياتها مستقرة مع زوجها.
ومن جديد، عدنا للاتصال بالسيدة ليلى أبو هشيمه والدة أحمد التي رفضت التعليق على الخبر، وأكدت للمرة الثانية أنها ترفض نهائياً التدخل في حياة أولادها، وأنها تحب هيفاء وهبي مهما حصل.
والدة هيفاء: ابنتي تطلقت؟
كما اتصلنا أيضا بسيدة، والدة هيفاء وهبي التي قالت إنها لم تعرف بالخبر إلا من خلال اتصالنا بها، وقالت “سواء كان هذا صحيحا أم لا أرفض التعليق”، وأكدت أنّ لا علم لها بأية تفاصيل، وأنها لا تعرف بالضبط ما حصل، بانتظار عودة ابنتها من السفر حتى تعرف منها حقيقة ما جرى.
كما حاولنا الاتصال برجل الأعمال أحمد أبو هشيمة، فأجابنا أحد مساعديه بأنّه في اجتماع وأنه لا يستطيع الرد على هاتفه.
أبو هشيمة: لا تستفزي غيرتي!
وكان خبر طلاق هيفاء وأحمد قد احتلّ مساحة هامة على مواقع التواصل الاجتماعي، بين متعاطف مع النجمة، وسعيد بخبر الطلاق، واستعادة النجمة حريتها، ومنهم من عرض عليها الزواج، في حين تداول كثيرون أسباب مختلفة للطلاق، وكان اللافت حساب مزور يحمل اسم أحمد أبو هشيمة، وقد افتتح قبل أشهر، وكان يراسل هيفاء ما أوحى أنه حساباً حقيقياً، إلا أنّ سؤاله لإحدى المغردات عمّا إذا كانت زوجته تخونه، وإرساله رسائل صبيانية لهيفاء تتضمن انتقادات لملابسها، وتساؤلات عمّا إذا كانت تقصد استفزاز غيرته، أكد أن منتحل الشخصية ليس طليق هيفاء نفسه، الأمر الذي يطرح السؤال عن عدم قيام هذا الأخير بأي خطوة تجاه “تويتر” لحذف الحساب المزوّر

نقلا عن سيدتي

شاهد أيضاً

صيف فارس كرم حافل بالنجاحات!

موسم صيفي حافل بالنشاطات والحفلات والمهرجانات الفنية يمضيه