جورج الراسي مخدوع .. وهذا هو مرض جويل حاتم ! وحضانة الطفل متأرجحة بين الطرفين ..

جورج الراسي مخدوع .. وهذا هو مرض جويل حاتم ! وحضانة الطفل متأرجحة بين الطرفين ..

- ‎فيأخبار الفن
301
1

Music-Nation-Georges-El-Rassi-Joelle-Hatem-4

خلال تصويره حلقة خاصة لصالح برنامج ” المتهم ” الذي يقدمه الاعلاميين رودولف هلال ورجا ناصر الدين ويعرض على شاشة الـ LBCI و الـ LDC مساء الاحد، الفنان جورج الراسي كشف الكثير من الامور الخاصة والتي تربطه بزوجته الحالية جويل حاتم ، ومن أهم المواضيع الذي طرحها وبجرأة كبيرة على طاولة المتهم، إعترافه بحقيقة طلاقه من جويل حاتم معلناً بأن جويل حاتم خدعته  وهي مصابة بمرض إسمه Bipolar وإكتشف مرضها عندما كانت حامل ورافقها الى الطبيب المختص وطلب منها توقيف الدواء الخاص لهذا المرض لانه يؤثر على حملها، مرض Bipolar هو أحد الأمراض النفسية التي تتميز بتناوب فترات من الكآبة مع فترات من الابتهاج غير الطبيعي و التي تختلف عن الشعور بالابتهاج الطبيعي كونها تؤدي بالشخص لقيام بأعمال طائشة وغير مسؤولة في بعض الأحيان. تم وصف الحالة لأول مرة من قبل طبيب نفسي من ألمانيا اسمه إيمل كرايبيلن (بالإنجليزية: Emil Kraepelin). وكثيراً ما يكون الأشخاص المبدعون كالفنانين والعلماء أكثر عرضة للإصابة بهذا المرض هناك نوعان من تعكر المزاج الثنائي القطب:

الاضطراب الوجداني الثنائي القطب
في هذا النوع يتناوب نوبة الاكتئاب الكبرى مع نوبة من الابتهاج تعتبر أقل حدة من الابتهاج غير الطبيعي ويعتَقَد أن هذا النوع أكثر شيوعا في النساء، وتبلغ نسبة المصابين بهذا المرض 0.5% مع اختلافات طفيفة في النسبة بين المجاميع البشرية المختلفة، وتكون عدد النوبات في هذا النوع أكثر من النوع الأول، و تميل النوبات إلى أن تقل مع تقدم العمر. هناك بعض الأدلة على أن الوراثة تلعب دورا في هذا النوع من تعكر المزاج الثنائي القطب.
التشخيص هذا النوع، يتطلب تناوب نوبة الاكتئاب الكبرى مع نوبة من الابتهاج لاترتقي إلى نوبة الابتهاج غير الطبيعي في النوع الأول، ويجب أن لا تكون هذه النوبات نتيجة مرض جسمي أو أعراض جانبية لعقاقير، وأن تكون هذه النوبات قد أثرت على الحياة الاجتماعية والمهنية للشخص، والنقاط السبعة التي يجب أن يتوفر منها 3 على الأقل هي نفس النقاط المذكورة سابقا مع اختلاف في الحدة والزمن فهنا مدة 4 أيام كافية للتشخيص بعكس أسبوع واحد في النوع الأول.

العلاج الدوائي
هناك أدوية تسمى مثبّتات المزاج يجب أن يستعمل في العلاج بالإضافة إلى الأدوية المستعملة في علاج الاكتئاب لأن مضادّات الاكتئاب تحمل، خطر توليد الهوس، بخاصّة في المرضى الثّنائيّي القطب الّذين لا يأخذون مثبّت مزاج. استخدمت أملاح اللثيوم لمدّة طويلة كعلاج مبدئيّ ولكنه فيما بعد تم استعمال كاربامازيباين وابيفال كبدائل للّيثيوم في حالات كثيرة، ولاتعتبر هذه البدائل أفضل من اللثيوم كمؤثّر, لكنها أفضل من اللثيوم بقلة الآثار الجانبية نسبيا. كويتيابين, وهو من مضادات الذهان, بالإمكان استخدامه وحيدا لعلاج النوبات الاكتئابية دون الحاجة لمضادات الاكتئاب التقليدية, وهو فعال نسبيا في علاج نوبات الهوس الصغرى ومنع الانتكاسات من الحدوث.

حلقة مثيرة للجدل في برنامج المتهم ما هي المواضيع الاخرى الذي كشف عنها جورج الراسي ؟! وما علاقة والد جويل بإنفصالهما ؟! ولمن حكمت الحكمة لحضانة الطفل ” جو” كل هذه التفاصيل في حلقة الاحد الساعة 9.30 مساء

11159492_465942620220902_6006045091539784468_n

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

سفير سلطنة عُمان في لبنان يحتفل بالعيد الوطني 47

إحتفلت سفارة  سلطنة عُمان مساء اليوم بعيدها الوطني