غبريال عبد النور يبحر في المقامات الشرقية والطبقات الأوبرالية في أمسية مع الشاعرة سحر حيدر

غبريال عبد النور يبحر في المقامات الشرقية والطبقات الأوبرالية في أمسية مع الشاعرة سحر حيدر

- ‎فيأخبار الفن
22
0

برعاية وزير الثقافة المهندس كابي ليّون، ممثلاً بمدير عام الوزارة ورئيس الكونسيرفاتوار الوطني بالإنابة الأستاذ حنّا العميل، وبحضور حشدٍ كبير من أهل الثقافة والفن والاعلام، كانت أمسية غنائية شعرية، في أوديتوريوم المعهد الأنطوني في الحدث-بعبدا، أحياها التينور غبريال عبد النور والشاعرة سحر حيدر بالاشتراك مع الاعلامي طوني صاصي  والعازف روميو مشرّفية.

أمسية أقل ما يُقال فيها انها من ألف ليلة وليلة، سادتها أجواء الشوق وتخبّط المشاعر، بين “آدم” و”حواء”، وتنقلت المواضيع من حالة الحب والهيام الى لوعة الفراق والخوف من فقدان الشريك.

النصوص للشاعرة سحر حيدر، التي جسّدت بتعابيرها وحركتها على المسرح مضمون نصوصها وبشكل خاص حالة الذوبان بالحبيب.

من جهته قدّم التينور عبد النور مجموعة من أغنياته الخاصة من ألبوم “جبران خليل جبران” من ألحان إيلي شويري، جوزيف خليفة وألحانه، كما غنّى بعض النصوص  من كلمات سحر حيدر وألحانه ضمّنها العديد من المقامات الشرقية كالبيات والحجاز والكورد والصبا بالإضافة إلى إبراز طاقات أوبرالية تخطّت “جواب جواب النوطات” وقد أظهر إتقاناً في أدائها في قالب شرقي قريب من التصوّف.

الاعلامي طوني صاصي، شارك سحر وغبريال في القراءات الشعرية، فكان بمثابة صوت الوعي والضمير بين الشخصيتين الأساسيتين على المسرح وقد تميّز بنبرته الدافئة كالعادة.

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

“كوني جميلة “ لخريف ٢٠١٧ مع خبير التجميل اللبناني بيير لحود

“كوني جميلة “ لخريف ٢٠١٧ مع خبير التجميل اللبناني بيير لحود مع انتهاء