إبراهيم سعيد يناصر المرأة ويبرّر لها الخيانة!

إبراهيم سعيد يناصر المرأة ويبرّر لها الخيانة!

- ‎فيأخبار الفن

10543653_10152188557996373_7634983907495970601_n

لا بد لمَن يتابع مسيرة إبراهيم سعيد إلا أن يكتشف بأنه فنان جريء في اختياراته لمواضيع أغنياته التي لطالما طرحت جدلية حولها، خاصة وأنه يناقش قضايا إجتماعية وإنسانية تثير حولها الكثير من الآراء المتناقضة بين مؤيد ومعارض. وضمن هذا السياق، يتابع الفنان إبراهيم سعيد خطه الفني مع إصداره أغنية جديدة لفتت انتباه المستمعين منذ اللحظة الأولى لطرحها، لما تتضمّنه من جرأة في الطرح وصراحة في مناقشة موضوع اجتماعي قد يعتبر البعض التحدث عنه من الممنوعات والمحظورات، ألا وهو الخيانة الزوجية. الأغنية بعنوان “ما في مرا بتخون” وهي من كلمات وألحان المبدع فارس اسكندر، توزيع عمر صباغ، ميكساج وماسترينغ محمد المقهور، وهي باللهجة اللبنانية وتطرح قضية خيانة المرأة لزوجها مع تحديد الأسباب والنتائج، للوصول إلى خلاصة بأن المرأة لا تسعى إلى الخيانة بل تفرض عليها لتقصير ناجم عن الزوج أو غيرها من الظروف الإجتماعية، وبأن الزوج أحياناً يعمد إلى إغداق المال والهدايا على زوجته لتغطية خيانته لها، ما يدفع الأخيرة إلى شراء عشيق لها ينسيها الغدر الذي تعرّضت له. فهل يبّرر إبراهيم سعيد خيانة المرأة لزوجها ويشرّعها؟ هذا ما تكشفه الأغنية ومضمونها.

والجدير بالذكر بأن الفنان إبراهيم سعيد يستعد حالياً لتصوير “ما في مرا بتخون” خلال الفترة القليلة المقبلة، وذلك تحت إدارة المخرج سام كيال.

شاهد أيضاً

سابين تضيء ليل مجد المعوش بإطلالة ساحرة

    أحيت النجمة سابين حفلاً فنياً ضخماً