عاصي الحلاني ينجح في “the voice ” ومراد بوريكي من المغرب يفوز باللقب

عاصي الحلاني ينجح في “the voice ” ومراد بوريكي من المغرب يفوز باللقب

- ‎فيأخبار الفن
31
5

بعد مشوارٍ حافل لبرنامج “the Voice”– “أحلى صوت”علىMBC1دام لأكثر من ثلاثة أشهر، فاز مراد بوريكي من المغرببلقب “أحلى صوت”، مُنهياً مشوار المنافسة والتحدّي وحبْس الأنفاس ما بين المشتركين والمدرّبين والجمهور، لتُطوى بذلك صفحة الموسم الأول من البرنامج، بعد تحقيقه نسب مشاهَدة عالية، وتفاعل قياسي على شبكات التواصل الاجتماعي والمنتديات في مختلف الدول العربية، ليحصل بوريكيعلى عقد انتاج وتوزيع موسيقي من شركةUniversal Music العالمية والمنتج الموسيقي العالمي Red One، ويفوز أيضاً بسيارة “شيفروليه تريل بليزر” موديل 2013.

وخلال الحلقة النهائية المُبهرة، أطرب المدرّبون والمشتركون الجمهور، ودفع كلّ “مدرّب” بالمشترك الأخير في فريقه، ليغنّي أغنيتيْن منفردتيْن، كانتا بمثابة الفيصل في قرار الجمهور الذي صوّت أخيراً لمصلحة مراد بوريكي. وخلال الحلقة النهائية، دارت المنافسات ما بين الفرق الأربعة على النحو التالي:

فريق صابر الرباعي:غنّىقصيّ حاتم أغنيتَي “أنا ياطير” لـ محمد جواد أموري، و”سرّ حبي” لـ أبو بكر سالم، فوصفه صابر الرباعي بـقوله “تمكّن قصي عبر مراحل البرنامج من كسب حبّ الناس عبر مراحل البرنامج، ما يجعلني واثقاً من نجاحه”.

فريق عاصي الحلاني:غنّى مراد بوريكي أغنيتَي “غنيلي” لـ أم كلثوم، و”الهوى سلطان” لـ جورج وسوف، فوصفه الحلاني بـ “كلاي” “الغناء العربي، في إشارة منه إلى الملاكم الأسطورة محمد علي كلاي. وأضاف الحلاني: “مراد بطل على المسرح، وهكذا يكون الغناء الحقيقي..”

فريق كاظم الساهر:غنّت يسرى محنوش أغنيتَي “حيّاك بابا حيّاك” لـ ناظم الغزالي، و”أعطني حريّتي” لـ ام كلثوم، فقال فيها الساهر “صوتها صافٍ ونقي ولديه مساحة قادرة على غناء جميع النوتات بشكل سليم”.

فريق شيرين عبد الوهاب:غنى فريد غنام أغنيتَي “c’est la vie” لـ الشاب خالد، و”حاولو” لـ الشاب مامي، فعلّقت شيرين بقولها ممازحةً: “فريد مطرب عالمي بحقّ، وقد نضطر للتحايل عليه بعد سنتين أو ثلاث ليقبل أن يغني معنا دويتو”.

وفور إعلان النتيجة، عُقد لقاء صحفي ختامي ضمّ مراد بوريكي، الفائز بلقب “The Voice” – “أحلى صوت”، وكل من المدرّبين الأربعة كاظم الساهر وشيرين عبد الوهاب وصابر الرباعي وعاصي الحلاني،إضافةً إلى مـازن حـايك، المتحدّث الرسمي بإسم مجموعةMBC، ومدير عام العلاقات العامة والشؤون التجارية. خلال المؤتمر، أبدى بوريكي فرحه العارم بالفوز، متوجهاً بالشكر والتقدير إلى مدرّبه عاصي الحلاني الذي آمن بصوته ووقف إلى جانبه مانحاً إياه حصيلة خبرته الطويلة، فكانت نصائحه القيمة وإشرافه المباشر على تدريبه في الأداء والتقنيات الغنائية والموسيقية بمثابة العامل الأبرز للتمكن من تخطّي الصعاب وبلوغ الحلقة النهائية والفوز باللقب. كما شكر بوريكي كل من صوّت له خلال المراحل النهائية، وخصّ القيمين على البرنامج، وقناةMBC1التي منحته الفرصة للمشاركة، ما أوصله إلى مرحلة الإحتراف والنجومية والشهرة.

بدوره شدّد عاصي الحلانيعلى الموهبة النادرة التي يمتلكها مراد بوريكي واصفاً صوته بـ “الطربي الحقيقي بكل ما للكملة من معنى”، مؤكداً أنه استحقّ الفوز عن جدارة، خصوصاً وأنه ينتمي إلى فريقه. كما ثمّن عاصي المستوى العالي لجميع المشتركين، موضحاً أنهم يشكّلون معاً رافداً حقيقياً للفنّ على امتداد بلدان عالمنا العربي. وختم عاصي بالتشديد على أن الجمهور اليوم، وبعد انتهاء البرنامج، بات أكثر قدرةً على التمييز بين الأصوات التي تستحق التصفيق لها والوقوف احتراما ًلأدائها، وبين أصوات أخرى موجودة على الساحة الفنية بصفة الدخيلة على عالم الفن، والتي لا تعدو عن كونها “حالة معينة” سرعان ما تخبو بعد صعودٍ لا يعتمد على مقوّمات الخامة الصوتية والأداء والتدريب والاجتهاد.

بدوره، أكّد كاظم الساهر على أهمية البرنامج في تقديم خامات صوتية محترفة قادرة على حمل راية الفن الأصيل، ما من شأنه الإرتقاء بالغناء والموسيقى العربية إلى العالمية مستقبلاً.

أما شيرين عبد الوهاب، فأوضحت أن البرنامج كان بمثابة دليل واضح على وجود مواهب حقيقية وإمكانيات صوتية قادرة، يذخر بها عالمنا العربي من شرقه إلى غربه، مؤكدةً أن العالم العربي كان بحاجةٍ إلى مثل هذا البرنامج الذي أعادنا بالذاكرة إلى أزمنة العمالقة. وأخيراً، أوضح صابر الرباعي أن أهمية البرنامج تكمن في قدرته على رفع مستوى الوعي الفني والموسيقي لدى الجمهور، والإرتقاء بالذائقة الفنية العربية.

من جانبه، عبّر مـازن حـايك عن وجهة نظر “مجموعةMBC”، مؤكّداً أن الموسم الأول من البرنامج كان بمثابة إضافة نوعية إلى عالم برامج الغناء والفن والموسيقى في المنطقة، وأنه حقّق الأهداف المرسومة له، وساهم في وضع منطقة الشرق الأوسط على خارطة الترفيه التلفزيوني العالمي.وأضاف حـايك: “لقد حقّق “the Voice” – “أحلى صوت” نسب مشاهَدة عالية، وحصد تفاعل الجمهور الشبابي مع البرنامج بشكل قياسي، سواءً عبر التصويت أو شبكات التواصل الاجتماعي والمنتديات في مختلف الدول العربية.” وشدّد حـايك علىعودةالبرنامجفي موسمٍ ثانٍ، العام المقبل، مُثنياً على دور المدرّبين- النجوم الأربعة وجهودهم، هم الذين قدّموا للمشتركين والجمهور خلاصة تجاربهم وعصارة خبراتهم، ومنحوا البرنامج – بفضل نجوميّتهم وشخصياتهم المحبّبة وروحهم الرياضية – بُعداً خاصاً أضفى على المنافسات طابعاً حميمياً، ورسم البهجة على وجوه المشتركين والمشاهدين على حدٍّ سواء. وختم حايك بتوجيه الشكر إلى كل من ساهم في انجاح البرنامج، مثنيا ًعلى الدور الذي لعبته شركةSony Pictures Television Arabia، وTalpa صاحبة حقوق الملكية الفكرية للبرنامج العالمي، وطاقم إنتاج MBC1المتميّز الذي جعل من الصيغة العربية بمستوى نظيرتها العالمية، وكذلك الزملاء أهل الصحافة والإعلام الذين أشبعوا البرنامج مواكبةً وتغطيةً وتحليلاً.

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

إطلالة نسرين طافش مسك ختام مهرجان دبي السينمائي

على طريقة الأميرات، تألقت النجمة العربية نسرين طافش