يورغو شلهوب لبرنامج “متل الحلم” “قلبي دق” مسح أضخم المسلسلات الرمضانية…ودناوة نفس بعض الممثلين بحق الدراما اللبنانية لا تُغتفر

يورغو شلهوب لبرنامج “متل الحلم” “قلبي دق” مسح أضخم المسلسلات الرمضانية…ودناوة نفس بعض الممثلين بحق الدراما اللبنانية لا تُغتفر

- ‎فيأخبار الفن

unnamed (3)

بعد غياب طويل عن اللقاءات الإذاعية أطل الممثل يورغو شلهوب بلقاء حصري ضمن برنامج “متل الحلم” مع نسرين الظواهرة عبر صوت لبنان  100.5 وقد تحدث بجرأة كبيرة حول الوضع الدرامي وموقع الممثل اللبناني.

في البداية تحدث شلهوب عن حلم التمثيل الذي اختاره قبل أن يكتشف الحياة، راوياً قصة عشقه للتمثيل الذي لم يساوم يوماً على مستواه. منتقداً بعض الممثلين الذين أساءوا إلى المهنة بإختياراتهم وبقبولهم أدوار تمثيلية أقل من المستوى فقط من أجل التواجد، وقد برر موافقة البعض كون التمثيل هو مصدر عيشهم الوحيد. أما البعض الآخر فوصف مشاركتهم بـ “دناوة نفس”. شلهوب غاب عن المهنة بقرار شخصي بعدما لاحظ تراجع الدراما اللبنانية بشكل كبير وقد اختار مهنة إلى جانب التمثيل حتى لا يساوم يوماً على دور.

شلهوب رد بإنفعال حول ما يتردد أنه ليس بحسابات بعض المنتجين، معلقاً البعض هني مش بحساباتي، مع العلم أن أدواراً عديدة عُرضت عليه رفضها لأن الدور لا يحمل أي جديد وقد يكون هذا الأمر أزعجهم.

وحول فكرة أنه من الممثلين الأعلى أجراً أجاب أنه لا يعلم أجر زملاءه الممثلين لكنه يعترف أنه لا يتهاون على أجره للمحافظة على مستوى فني معين، في وقت بعض الممثلين يقبلون بالرخص. وقد صرّح أن بعض حقوقه المادية من أحد المنتجين  لم يحصل عليها وسيرفع قضية قريباً.

 يورغو شلهوب فتح النار على نقابة الممثلين اللبنانيين التي تعيش شرخاً كبيراً يضر بالممثل اللبناني، كاشفاً أنه يرفض العضوية فيها لحين تصبح نقابة قوية مثل كل نقابات العالم تحمي حقوق الممثل بكل ما للكلمة من معنى.

وقد صرح أنه يدفع ضرائب مضاعفة في مصر كونه لا ينتمي إلى نقابته، وهو مصر عدم الإنتساب لحين التوحد في مصلحة الدراما والممثل اللبناني.

وعن مشاركته في مسلسل “سرايا عابدين” أصر يورغو طوال مسيرته وبالرغم من كل العروضات أن لا يدخل مصر إلا بدور أساسي. وقد صرح أن بين الجزء الأول والثاني تطور دوره كثيراً نظراً للأصداء الكبيرة التي حققها..

في فقرة الصورة قرر شلهوب كشفها بكل جرأة معتبراً المنتج مروان حداد من أذكى المنتجين الذين أضافو للدراما اللبنانية، وهل تتعاون معه مجدداً؟ رفض التعليق لإعتبارات خاصة بينهما يفضل عدم كشفها على الهواء.

نجاح مسلسل “قلبي دق” في رمضان لم يفاجأه وبرأيه هز عرش كبار المسلسلات الضخمة التي كانت تنافسهم، لا بل “مسحها” بحسب تعبيره بالرغم من الإنتاج الضعيف للمسلسل. أما عن الأخطاء في تنفيذ المسلسل؟ إعترف يورغو أنه وكارين رزقلله حاولوا الكثير ليقدم العمل بأفضل صورة وهما أيضاً يعترضان على أخطاء كثيرة. وقد كشف أنه أوقف التصوير أكثر من مرة لتأمين بعض المتطلبات.

 يورغو رأى أن مخرجة المسلسل غادة دغفل قدمت مشاهد جيدة لكنها ارتكبت بعض الأخطاء مبرراً لها الظروف العائلية التي مرت فيها وضعف الإنتاج.

وهل تعيد فكرة الثنائية مع كارين رزقله؟ يجيب “بعيد بيّا” لأن كارين ممثلة رائعة وكاتبة جيدة جداً نجحت في رسم خلفية متينة للشخصيات. وقد كشف أن مشاورات بين LBC وكارين رزقلله تدور لتقديم جزء ثاني من “قلبي دق” أو أقله نفس الثنائية.

يورغو في نهاية البرنامج كشف أن حلمه الأكبر في الحياة هو السعادة، وقد اعترف أن أسوأ مراحل حياته عندما عكس بعض الضعف أمام عائلته متمنياً أن يبقى رمز القوة أمام أولاده.

شاهد أيضاً

المسرح العالمي يستعدّ للمرحلة الأخيرة من برنامج الملكة (ملكة المسؤوليّة الإجتماعيّة)‎

للسنة السادسة على التوالي أطلقت جمعيّة المسرح العالمي